Uncategorized

أمين حماة الوطن من إيطاليا : المصريين بالخارج يعلنون تأييدهم للرئيس السيسي

كتب : ماهر بدر

قال النائب اللواء طارق نصير أمين عام حزب حماة الوطن ووكيل أول لجنة الدفاع والأمن القومي بمجلس الشيوخ أن حزب حماة الوطن يولي أهمية كبرى بالمصريين في الخارج باعتبارهم جزءا لا يتجزأ من بالوطن الأم
حيث إنهم يمثلون قويا كبيرة ولهم تأثير فعال لا أحد ينكرها.

جاء ذلك أثناء كلمته في المؤتمر الجماهيري بمدينة ميلانو الإيطالية الذي عقدته أمانة المصريين في الخارج بحزب حماة الوطن في إقليم لومبارديا بالشمال الإيطالي وبمشاركة وتنظيم المهندس علاء زياد مساعد الأمين العام لحزب حماة الوطن عن المصدرين بالخارج وبحضور مجموعة الكيانات والاتحادات المصرية في دولة إيطاليا.

استهل نصير كلمته بنقل تحيات الفريق جلال الهريدي رئيس الحزب وأثني على الدور الذي يقوم به المصريون في الخارج لدعم الدولة المصرية.

منوها على أن المصريين بالخارج في قلب وعقل القيادة المصرية.

خلال اللقاء الجماهيري قدم اللواء طارق نصير شرحا وافيا عن الإنجازات التي تقوم بها الدولة السياسية على المستويين الداخلي والخارجي بصفة عامة وملف المصريين في الخارج بصفة خاصة.

مؤكدا على أن هناك رؤية واضحة للمرشح الرئاسي عبد الفتاح السيسي من أجل تمكين
حقوق المصريين بالخارج.

أشار إلى الدور الذي تلعبه القيادة السياسية من أجل القضية الفلسطينية باعتبارها قضية كل المصريين وقصية أمن قومي لمصر.

أثني على الدور الذي تقوم به وزارة الهجرة وحرصها للعمل على مدار الساعة مع أبناء مصر في كل دول العالم.

طالب نصير المصريين في الخارج بالمشاركة في الاستحقاق الدستوري القادم واختيار المرشح الرئاسي عبد الفتاح السيسي لاستكمال ما بداه
من أعمال وانجاذات من أجل الحفاظ على تحقق من انجاذات للمصريين في الخارج.

من جانبه قال المهندس علاء زياد مساعد الأمين العام لشئون المصريين بالخارج عن حزب حماة الوطن أن المصريين في الخارج يدركون جيدا دور مصر الهام والمحوري في كل ما يتعلق بالأحداث الأخيرة الخاصة بالحرب على غزة وموقف مصر الثابت والراسخ من القضية الفلسطينية.

ثمن علاء زياد علي الجهود التي تبذلها القيادة السياسية في عملية البناء والتنمية في مصر وصولا لمصاف الدول المتقدمة.

أكد المهندس علاء زياد علي أن المصريين بالخارج سيقدمون ملحمة وطنية ومشرفة في الانتخابات الرئاسية المقبلة كماعهدناهم من قبل.

اوضح أن المصريين بالخارج يلمسون ما تقوم به الدولة المصرية على كافة الأصعدة وكيف ينظر لها العالم كله بعين الاحترام والتقدير لمكانتها الكبيرة وثقلها في منطقة الشرق الأوسط كدولة محورية ومؤثرة ولاعب رئيسي في المنطقة كل هذا بفضل الادارة الحكيمة للرئيس السيسي خلال الفترة الماضية التي جعلت مصر تستعيد مكانتها التي تستحقها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى