منوعات

طريقتي في تعليم اللغة الإنجليزية

بقلم: محمد مأمون ليله
طريقة تعليم اللغة الإنجليزية في بعض البلاد أراها غير صحيحة، حيث يدرس الطالب ما يقرب من ستة عشر عاما، والنتيجة المحصلة لكثير من الطلبة صفرية للأسف.
والسبب الرئيسي في هذا الأمر هو سبب منهجي ينبع أصالة من طريقة تدريس اللغة نفسها، فاللغة لا يصلح أن تتعلم بمعزل عن التطبيق العملي، أو تُتعلم شهور ثم تنسى.
والحل يكمن في تخصيص المرحلة الإبتدائية لحفظ أشهر الكلمات الإنجيليزية، والتي تقرب من الستة الآف كلمة، وهي الأكثر دورانا واستعمالا في اللغة الأجنبية، وتخصص هذه المرحلة لحفظها، وتُجعل لها إمتحانات شفوية في كل شهر، وفي آخر العام، وبضفة دورية.
ثم يأتي الطالب في المرحلة الإعدادية وبداية الثانوية، فيتعلم القواعد، ويطبقها، مع مشاهدة بعض المواد المتلفزة، وبعض البرامج التي تقوي لغتهم، وفي نهاية المرحلة الثانوية سيصل الطالب بسهولة إلى إتقان اللغة الإنجليزية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى