برلمان شباب محافظات مصر تطالب باجتماع مع السيد الوزير ” خالد عبد العزيز ” وزير الشباب والرياضة

كفر الشيخ – رقية حمامو
أصدر اليوم برلمان شباب محافظات مصر بيان اعلامي يتضمن
بسم الله الرحمن الرحيم
بيان اعلامي صادر عن برلمان شباب محافظات
( كفر الشيخ البحر الاحمر القليوبيه البحيره المنوفيه القاهره الجيزه الاقصر السويس الغربيه دمياط قنا …،….)
في كل عام يستعد برلمان الشباب لإنشاء جيل جديد من الكوادر الشابه و القيادات السياسيه القادره علي تولي زمام الامور في المستقبل و بعد أن أطلق فخامة السيد الرئيس عبد الفتاح السيسي عام ٢٠١٦ عاما للشباب ، فوجدنا الإدارة المركزيه للبرلمان والتعليم المدني بوزاره الشباب والرياضه تتحرك في اتجاه مخالف للسياسات العامه للدولة ، و هذا الإتجاه هو إقصاء و تهميش برنامج و نموذج محاكاه مجلس النواب ( برلمان الشباب) و الذي طالب به السيد الرئيس في المؤتمر الوطني الأول للشباب بشرم الشيخ .
بدأ الامر بدعوه من الإداره المركزيه للبرلمان و التعليم المدني لرؤساء و مسؤولي البرلمان بالمديريات لمعسكر بمحافظه الاسكندريه لمناقشة و تعديل الايحه و عرض المشكلات التي تواجه شباب البرلمان بالمحافظات ، ودهشنا من أننا لن نناقش اللائحه الداخليه للبرلمان ولكن سنناقش خطه البرلمان للعام القادم ، وقامت اليوم الإداره المركزيه للبرلمان و التعليم المدني بإصدار القواعد المنظمة للبرلمان بدلا من وضع أو تعديل لائحه للبرلمان تخالف صراحة الدستور و قانون مباشرة الحقوق السياسيه و النيابيه و الائحه الداخليه لمجلس النواب ، الذى نحن ف الأساس نموذج لمحاكاة مجلس النواب ومن أهم أعماله هى اللائحه الداخليه المنظمه للمجلس ، ف بذلك الإصدار حجبت الإداره المركزيه حق من حقوق البرلماني الشاب .
و هنا وقفنا جميعا لحظه لنرى عوار و أخطاء تلك القواعد و نري كيف سيصبح ذلك النموذج كصورة شفافه تعكس ميول ورغبات الاداره المركزيه للبرلمان وليس اهداف وطموحات الشباب البرلماني .
و بناء عليه اننا كرؤساء برلمانات محافظات (مصر) لن نقف مكتوفي الأيدي و لن نقبل ان تكون الأجيال القادمه مهمشه و أن يلقي علينا اللوم منهم ، وأن نكون مجرد آله يحركوننا كما يشاءون .
إن ما صدر من الإداره المركزيه للبرلمان والتعليم المدني يعد إعتداء علي حقوق العضو البرلماني الشاب ، و هذا يدل علي أن كيان البرلمان ما هو الا أداه اعلاميه تستخدمها الوزاره في نجاح مؤسستها وتصدير الصوره الإيجابية لها ، وللأسف فقد رأينا أن القيادات التنفيذيه تصنع قواعد تهيمن علي طاقات الشباب و الأفكار الإبداعية عندهم .
و أننا كبرلمان شباب نعلن رفضنا التام لتلك القواعد المهيمنه و نعلن أننا غير مسؤولين عن المحتوي الذي تم إرساله علي لساننا و هو لم و لن يحدث ، ونطالب بوضع لائحه جديده للبرلمان أو تعديل اللائحه القديمه بعد أخذ رأي شباب البرلمان فيها ، لأننا لا نريد إلا الإرتقاء بهذا الكيان من أجل تحقيق أهداف الشباب لإن الشباب هو مستقبل و أمل هذه الامه .
لذا نطالب نحن رؤساء برلمان شباب محافظات مصر باجتماع مع السيد الوزير ” خالد عبد العزيز ” وزير الشباب والرياضة لمناقشه الأمر ووضع رؤيه وخطه واضحه لكيان البرلمان.