هذيان

هذيان
بقلم  عبد السلام الحمداني 

الليل موسوم
بآذانِ الشجون 
وأنا المنادى
والتيـاعِ في سكونْ 
أصحو ولا أصحو 
وساقيتي تفيضُ
والقلب مرتهن 
بقافلة الظنون
أقابله
من ثقب وجعي اللعين
وارسم صور ملامحه
وأصرف عليها نظر العيون 
إن الوقوف على الأطلال 
أفزعني
فلا تقولو عني
هذا مجنون
القلب مأسور
بحد خنجر 
كلما مضى
صار بينَ الدون دون
انا دائم المناجاة
بجرح الذي يغرسُ أحلامي 
بين الغصون
كيف اغدو بين الصابرين
والتمس شرود رمشي
بين الجفون

ومنجلي المكسور
تنتظره أطواق الياسمين
في الحصون؟

العراق