اشتباكات بين الشرطة ونشطاء حزب بنغلاديش الوطني في نايابالتان؛ 30 معتقلا

محمد شعيب
اندلعت اشتباكات بين الشرطة ونشطاء حزب بنغلاديش الوطني أمام مقر الحزب في نايابالتان في دكا صباح اليوم.
وقال صلاح الدين ميا، الضابط المسؤول عن مركز شرطة بالتان، إن ما لا يقل عن 30 رجلاً من حزب بنغلاديش الوطني اعتقلوا من الموقع.
وقال شهود إن الاشتباك وقع بعد أن ألقى رجال حزب بنغلاديش الوطني برقائق من الطوب على الشرطة التي ردت بشحن الهراوات.
كان من المقرر أن يعقد حزب بنغلاديش الوطني برنامجًا للاحتجاج على الهجمات الطائفية في جميع أنحاء البلاد خلال احتفال دورغا بوجا.
وزعم قادة الحزب أن الحكومة فشلت في حماية الانسجام المجتمعي في البلاد.
لكن في الصباح، ألغى الأمين العام لحزب بنغلاديش الوطني ميرزا ​​فخر الإسلام عالمغير برنامج الاحتجاج وطلب من نشطاء الحزب مغادرة نايابالتان.
وقال عبد الأحد، نائب مفوض شرطة فرقة موتيجيل، إنه بعد الإعلان، هاجم حزب بنغلاديش الوطني الشرطة، مما أسفر عن إصابة العديد من منفذي القانون.
وقال نائب المفوض إنه عندما ألقوا بضربات على الشرطة، أجبر رجال إنفاذ القانون على توجيه الاتهام إليهم بالهراوات.