وفاة الفنانة المصرية سهير البابلي بعد صراع مع المرض

 

باريس/مرثا عزيز

وكالات الأنباء العالميه

أعلنت وسائل إعلام مصرية، مساء اليوم الأحد، وفاة الممثلة المصرية الكبيرة سهير البابلي بعد صراع مع المرض.

ونقلت صحيفة الوطن المصرية عن رضا طعيمة زوج ابنة الفنانة سهير البابلي، أنها فارقت الحياة، بعد صراع قصير مع المرض.

وكانت الفنانة الراحلة تعاني مؤخرا من وضع صحي متدهور، ونقلت إلى العناية المركزة للمتابعة الدقيقة.

ونعت وزيرة الثقافة المصرية الفنانة سهير البابلى قائلة “إن الفنون المصرية والعربية فقدت إحدى أيقوناتها”. وأضافت أن أعمال الفنانة الراحلة “ستبقى خالدة بكل ما تحمله من موضوعات ومفردات رسخت فى وجدان الجمهور”.

ولدت سهير حلمي إبراهيم البابلي في 14 فبراير 1937، في مركز فارسكور بمحافظة دمياط شمال مصر، وتعود أصول عائلتها إلى مدينة المنصورة بمحافظة الدقهلية.

وبدأت مشوارها الفني بعد تخرجها من معهد الفنون المسرحية، في أدوار مساندة في فترة الخمسينيات والستينيات، لكنها تميزت لاحقا بأداء الأدوار الكوميدية.

وبرز اسمها في شخصية “عفت عبد الكريم” بالمسرحية الشهيرة “مدرسة المشاغبين”، ثم اتجهت سهير البابلي للدراما التليفزيونية في آواخر الثمانينيات، من خلال مسلسل “بكيزة وزغلول” الذي أحدث ضجة جماهيرية في هذا الوقت، وهو ما دفعها لتكرار التجربة فى مسلسلات أخرى.

وأثار بعض أعمالها المسرحية إعجاب النقاد، لما حققته من متعة الكوميديا والاهتمام بقضايا اجتماعية وسياسية،ومن أبرز تلك المسرحيات “على الرصيف”، و”عطية الإرهابية”.

واعتزلت سهير البابلي التمثيل عام 1997 بعد ارتدائها الحجاب, وفي عام 2006 عادت إلى التمثيل من خلال مسلسل قلب حبيبة، وفق وكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية.

تزوجت الفنانة الراحلة لأول مرة قبل أن تكمل 16 عاما من محمود الناقوري الذي أنجبت منه ابنتها الوحيدة نيفين وبعد طلاقها بوقت قصير تزوجت من الملحن منير مراد شقيق المطربة ليلى مراد.