منوعات

محافظ شمال سيناء يوجه بتقديم الخدمات لأهالي قري الشيخ زويد

متابعه /وفاء سالم

في إطار حرص الدولة والقيادة السياسية بعودة الحياة الي طبيعتها في مختلف القري والتجمعات بشمال سيناء، وجه اللواء دكتور محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، بتقديم كافة الخدمات المتنوعة للأهالي العائدين في قري الظهير وأبو العراج وأبو رفاعي بالشيخ زويد ، بعد قيام القوات المسلحة بتطهيرها من الإرهاب وعودة الاهالي إليها.
وأشار المحافظ خلال الاجتماع التنفيذي المصغر والذي عقد برئاسته وبحضور عبد العال البدري، سكرتير عام المحافظة المساعد، وسعيد عرادة مساعد المحافظ لقطاع الشيخ زويد ورفح ، إيهاب بكير، نائب رئيس مركز ومدينة الشيخ زويد ومديري المديرات الخدمية والإدارات المركزية المعنية، الي ضرورة شعور المواطنين بان كافة الخدمات متوافرة لديهم ، حيث أنها من ابسط الحقوق للمواطنين.

ووجه المحافظ الشكر للقوات المسلحة والشرطة المدنية علي تطهير قري شمال سيناء من الإرهاب ، وعودة الحياة الي طبيعتها مرة أخري في قري وتجمعات المحافظة، مؤكدًا علي أن الدولة في جميع مؤسساتها تقوم بدور كبير في هذا الاتجاه، وأن دور الجهاز التنفيذي لا يقل عن دور القوات المسلحة والشرطة المدنية.

وأوصي المحافظ بأن تقوم جميع الأجهزة التنفيذية والإدارات المركزية بتنظيم زيارات يومية لتلك القرى للتعرف علي مطالب الأهالي علي الطبيعة والعمل علي سرعة تلبيتها ، مشددًا علي وجود اتصال مباشر بين المديريات والإدارات المركزية والوزارات المعنية لسرعة الاستجابة الي مطالب المواطنين في القرى.

وجه المحافظ بعودة العمل في المصالح الحكومية والمدارس والمعاهد الأزهرية ومراكز الشباب والوحدات الصحية والمساجد في تلك القرى، وتزويدها بالعاملين من لتقديم الخدمات المتنوعة للمواطنين.
كما وجه المحافظ الجمعيات الأهلية ومؤسسات المجتمع المدني بالذهاب إلي تلك القري وتلبية احتياجات المواطنين والمشاركة في إعادة تأهيل المنازل التي أضيرت ، وذلك بالتنسيق مع مديرية التضامن الاجتماعي بالمحافظة.
وطالب سعيد عرادة مساعد المحافظ لقطاع الشيخ زويد ورفح، علي رفع كفاءة خطوط الكهرباء بالقري وخاصة قري الظهير، وتوفير سيارات فنطاس لنقل المياه بصفة مستمرة لاهالي القري، وتطهير الهرابات التي قام الأهالي بانشاءها بالجهود الذاتية وصيانة الآبار.

وأشار إيهاب بكير، نائب رئيس مركز ومدينة الشيخ زويد، الي قيام مجلس المدينة طبقا لتوجهات المحافظ بتقديم كافة الخدمات المتنوعة للأهالي في القري العائدة، وذلك بالتنسيق مع مديريات الخدمات والإدارات المركزية.

من جانبها أكدت أماني رسلان، مدير عام التموين والتجارة الداخلية، علي ان جميع بطاقات التموين الخاصة بأهالي القرى الثلاثة سارية، لافته الي توفير بدالين تموينيين في هذه القرى ، وصرف 15 كيلو دقيق لكل فرد والعمل علي تشغيل المخابز ، وتوفير منافذ لشركة الجملة لبيع السلع التموينية والخضروات والفواكه.

وأضاف كليب راشد، مدير عام مديرية الشباب والرياضة، انه سيتم رفع كفاءة مركز شباب الظهير ، وتوفير الأدوات الرياضية للمركز،بجانب تنفيذ قوافل رياضية في قرية أبو العراج لعدم وجود مركز شباب بها.
وأشار محسن أبو القاسم ، رئيس الإدارة المركزية للمنطق الأزهرية، أن المنطقة جاهزة لعودة الدراسة في المعاهد الأزهرية بالقرى التي عاد إليها أهلها، وتوفير كافة الاحتياجات الخاصة بتلك المعاهد.

وأكد حمزة رضوان، وكيل وزارة التربية والتعليم، علي عودة الدراسة في مدرسة ابو العراج للتعليم الأساسي حيث تم فتح 6 فصول للمرحلة الابتدائية و3 فصول للمرحلة الإعدادية بعد استكمال الكادر الإداري والمعلمين بالمدرسة، لافتا إلي توفير الكتب المدرسية ومد المدرسة بخزان للمياه من الادارة التعليمية بالشيخ زويد.

وأضاف خالد عيد، رئيس قطاع كهرباء شمال سيناء، أنه سيتم إعادة الشيء لأصله في قطاع الكهرباء بتلك القري، حيث تم توفير 5000 متر أسلاك كهرباء لقرية ابو العراج ، وتوفير 2000 متر اخري سيتم توزيعهم تباعا ، و1000 متر لقرية ابو العراج ، بجانب مد القرى بأبراج متوسطة وعوازل ومحولات جديدة بديلا عن المحولات التي اضيرت.
وأشار مصطفي عبد الفتاح، رئيس قطاع مياه الشرب بالمحافظة، الي توفير مياه الشرب للقري العائدة عن طريق سيارات نقل المياه الفنطاس ، وتطهير الهرابات في تلك القري بالتعاون مع مجلس المدينة، فضلات عن صيانة خط المياه المغذي لقرية الجورة وصيانة الطلمبات والآبار بالمنطقة.
وقال مصطفي المالح، رئيس فرع الهلال الأحمر بالمحافظة، أن الهلال الأحمر وضع خطة لتوزيع الشنط المدرسية علي طلاب مدارس القري العائدة وتنفيذ برامج توعوية لهم، فضلا عن توزيع الأغطية والمفروشات والمشمع علي المواطنين وتنفيذ قوافل طبية ومشروعات للمواطنين.

وأضاف علي غيط، مدير عام التضامن الاجتماعي، انه سيتم توزيع الزي المدرسي علي طلبة القري العائدة، وتوفير الأغطية والمفروشات والاحتياجات الأساسية بالتنسيق مع الجمعيات الأهلية ، وتوفير برنامج تكافل وكرامة لغير المدرجين في البرنامج من أهالي تلك القرى.
وأضاف الشيخ زاهر احمد، مدير إدارة المتابعة بمديرية الأوقاف، علي توزيع العمال والأئمة علي مساجد القرى
العائدة ، وحصر التلفيات بتلك المساجد والعمل علي صيانتها من خلال اللجنة الهندسية بالمديرية، وفرش المساجد.

وأشار عاطف مطر، وكيل وزارة الزراعة بالمحافظة، إلي توفير المعدات والأدوات الزراعية وصيانة الآبار بالتعاون مع مديرية الموارد المائية والري وتقديم الدعم الزراعي، تمهيدا لقيام المواطنين بزراعة أراضيهم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى