الأمن يضبط والدة طفل توفي خنقا بالشرقية

كتبت _ شيماء شلبي

 

تحفظت مشرحة مستشفى الأحرار التعليمى بالشرقية، على جثة طفل عمرة عام ونصف، بها آثار اعتداءات عليه لانتداب الطب الشرعي، لبيان أسباب الوفاة.

تلقى اللواء محمد والى مدير أمن الشرقية، إخطارا يفيد بوفاة الطفل “ملاك. ا . س” عام ونصف من مركز منيا القمح، وعليه آثار اعتداء، والاتهامات الأولية تشير إلى وجود شبهة جنائية.

وأشارت التحريات الأولية حول الواقعة، إلى أن والدة الطفل تتعاطى مواد مخدرة و الأب محبوس على ذمة إحدى القضايا، وأنها هى من قامت بخنق نجلها للتخلص منه، بسبب تأثير المخدرات.

وتقرر تحويل الطفل إلى الطب الشرعى لبيان أسباب الوفاة، تحت تصرف النيابة العامة وضبط الأم وتحرر محضر بالواقعة.