عقد ٢٢٥ ندوه للتوعية من ختان الإناث والزواج المبكر بالشرقية

م

طارق عيد

.

أكد محافظ الشرقية الدكتور ممدوح غراب على ضرورة حماية الطفل المصري من تعرضه لكافة أشكال العنف والإساءة والعمل مع مؤسسات الدولة المعنية لتوفير مآوى آمن وتنمية وجدانية ومعرفية ومشاركة إيجابية بهدف تحقيق إستقرار الأسرة المصرية.

ومن جانبه أشار الأستاذ أيمن العطار مدير الوحدة العامة لحماية الطفل أنه خلال عام ٢٠٢١ تم تنفيذ الآتي : –

· تنفيذ قرار محافظ الشرقية رقم ٢١٣٨ ورقم ٣٩٩٥ لسنة ٢٠٢١ بإنشاء لجنتين برئاسة المهندسة لبني عبد العزيز نائبة المحافظ لمكافحة ظاهرة تسول الأطفال بنطاق المحافظة وحصر أعداد الأطفال المعثور عليهم وتسليمهم للأسر البديلة والمتابعة الدورية لحالتهم الصحية.

· تلقي ٥٩٨ بلاغ يتضمن ( خطر جسيم ومحدق – خطر متوسط ) وذلك في إطار حرص الوحده والوحدات الفرعيه بالمراكز على الدور المنوط بهم رغم ظهور وانتشار خطر جائحة كورونا فضلاً عن تلقي 530 بلاغ يتضمن ( عمالة أطفال – تسول – إهمال أسري و مجتمعي – تنمر- اساءات نفسية وجسدية – إيواء – ختان الإناث – هجره غير شرعيه – زواج مبكر خدمات ومساعدات صحية ، اقتصادية ، قانونية ، اجتماعية ).

· عمل خطة رعاية متكاملة للطفل بالتنسيق مع النيابه العامة ونيابة الطفل لتحقيق المصلحة الفضلى له سواء بالإيداع في دار رعاية مناسبة أو الوصول إلى عائل مؤتمن.

أشار مدير وحدة حماية الطفل أنه خلال شهر أكتوبر ٢٠٢١ قامت الوحدة بالإشتراك والتنسيق مع المجلس القومي للطفولة والأمومة ومقرري وحدات الحماية العامة والفرعية بمراكز المحافظة بتنفيذ خطة توعيه حول جريمة ” ختان الإناث “من خلال عقد ٢٢٥ ندوه توعويه للفئات المستهدفة كما قامت بتنفيذ الحملة القومية لمناهضة زواج الأطفال ” لسه نواره ” بقرى ” حياه كريمه