منتدى المبادرات المجتمعية يمهد للتعاون بين جرنتيش وسيكم حول التنمية المستدامة

كتب : ماهر بدر

في جرينيش بنبدأ نعرف إن أحسن حل للبيئة هو إننا نقل من استهلاكنا، للحاجات الضارة على البيئة” بهذه الكلمات عبرت مريم الصديق متطوعة في مؤسسة جرينتش، عن سعادتها بالانضمام لفريق المتطوعين من أجل دعم البيئة والحفاظ عليها وتحقيق التنمية المستدامة.

لم تكن وحدها التى رغبت في الانضمام لهذه المجموعة بل كان هناك أكثر من مائتي طالب وطالبة رغبوا في الانضمام لتلك المؤسسة، عندما عرضت نشاطها خلال منتدى المبادرات المجتمعية مصر2021 الذي أقيم في جامعة هليوبوليس للتنمية المستدامة في بداية نوفمبر السابق.

جرينش هي مؤسسة اجتماعية مصرية تهدف إلى تحقيق التنمية المستدامة من خلال الأنشطة التعليمية التفاعلية، وخدمات التقييم البيئي، وتقديم الدعم للمجتمعات المحلية المعرضة للآثار السلبية لتغيرالمناخ. من خلال العديد من الأنشطة منها ورش العمل وحملات النظافة لنهر النيل وتدريب المدربين على مختلف الحملات التأهيلية للمشاركين فيها للحفاظ على البيئة.

وجامعة هليوبوليس للتنمية المستدامة تسعى ليكون الطلاب أبطال التنمية المستدامة في مجالات الحياة المختلفة من خلال توفير مكانًا تلتقي فيه الأفكار الجديدة بأرض خصبة للتفكير والبحث.

ومن هنا تلاقت أهداف المؤسستين في مجال التعليم والتنمية وتحقق الهدف من خلال منتدى المبادرات المجتمعية مصر 2021، بتشبيك العلاقات من أجل بيئة أكثر استدامة فكانت اتفاقية التعاون بين جرينتش وهليوبوليس بهدف الحد من الآثار السلبية للتغير المناخي.

وبتواجد محمد كمال مهندس الصحة العامة والمدير التنفيذي للمؤسسة جرينش وحلمي أبو العيش الرئيس التنفيذي لمؤسسة سيكم للتنمية، سعت المؤسستين لتحقيق المزيد في مجال التنمية والمناخ من خلال وضع خطط لمؤتمر الأمم المتحدة لتغير المناخ 27 والذي سيقام في مصر في عامه المقبل 2022.

يذكر أن منتدى المبادرات المجتمعية أقيم في جامعة هليوبوليس للتنمية المستدامة في الثالث والرابع من نوفمبر الجاري، بهدف خلق مبادرات مجتمعية من أجل تحقيق خطط أفضل للتنمية المستدامة في محاورها الأربع البيئة والثقافة والاقتصاد والمجتمع.