إتفاق تنفيذي بين وكالة الفضاء المصرية وجامعة القاهرة

٭اللواء. أ.ح. سامى محمد شلتوت.

تم توقيع بروتوكول تعاون بين وكالة الفضاء المصرية وجامعة القاهرة اليوم بتاريخ ٥/١/٢٠٢٢ في مجال مشروع “الأقمار الصناعية المعملية التعليمية المرتبطة بمنصة تعليم تكنولوجيا الفضاء المصرية” وذلك من خلال إنشاء‏ معمل تعليمي بكلية الهندسة جامعة القاهرة.
شهد مراسم التوقيع الدكتور محمد عراقى نائب الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية، و أ.د./ حسام الدين أحمد عبد الفتاح عميد الكلية، و د. محمد إبراهيم مدير مشروع الأقمار الصناعية بالوكالة، وأ.د./ أيمن حمدي قاسم رئيس مجلس قسم هندسة الطيران والفضاء وأ.د./ علي عبد الفتاح علي هاشم الأستاذ بقسم هندسة الطيران والفضاء وأ.د./ محمد سيد بيومي ابراهيم
الأستاذ بقسم هندسة الطيران والفضاء.

وأكد عراقي أن بروتوكول التعاون يأتى فى إطار نشر وتعميق تعلم تكنولوجيا الأقمار الصناعية في مختلف الجامعات المصرية لتوحيد وتعميق نظام المعرفة الفضائية بمصر، وتأهيل القوى البشرية للعمل في مجالات علوم وتكنولوجيا الفضاء ذات المهارات العالية والقادرة على تحقيق أهداف التنمية المستدامة، وكذلك خلق فرص فريدة للطلاب لفهم واستكشاف تصميم وطرق عمل الأقمار الصناعية وما يستتبعه من تكنولوجيا متقدمة لارتباطها بصناعة الفضاء.
من جانبه قال الدكتور محمد عراقى نائب الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء، أن اليوم هو بمثابة بوابة لتعاون مكثف في المستقبل لما تمثله جامعة القاهرة من قيمة وقامة عريقة.
وأضاف، “تحرص الوكالة على دعم البحوث والدراسات والبرامج التعليمية في مجال علوم وتكنولوجيا الفضاء وتشجيع الاستفادة من نتائجها، وكذا برامج تطوير استخدامات وتطبيقات علوم وتكنولوجيا الفضاء.”

كما رحب د. حسام عبد الفتاح عميد كلية الهندسة بالتعاون البناء والإيجابي بين وكالة الفضاء المصرية و كلية الهندسة لتخريج جيل قادر وواعى ينافس فى السباق العالمى المحموم لاكتشاف الفضاء.
وأردف أننا نساعد الكوادر المصرية للتميز والتطوير، ودورنا كجامعة هو التواجد والحضور الدائم لصالح الطلبة والخريجين، كذلك بكم دور الوكالة في مساعدة الجامعة في إطار خطة شاملة تشمل المؤسسات التعليمية كافة، كما ونرجو أن تكون مبادرة بروتوكول التعاون، هي بادرة عمل لمشروعات كثيرة مستقبلية لصالح الوطن.