القوات البحرية المصرية والأمريكية تنفذان تدريبًا بحريًا عابرًا فى البحر الأحمر بنطاق الأسطول الجنوبى .

 

 امل كمال

 

فى إطار خطة القيادة العامة للقوات المسلحة للإرتقاء بمستوى التدريب وتبادل الخبرات مع القوات المسلحة للدول الشقيقة والصديقة ، نفذت القوات البحرية المصرية والقوات الأمريكية تدريباً بحرياً عابراً بنطاق الأسطول الجنوبى بالبحر الأحمر وذلك بإشتراك الفرقاطة المصرية ( الأسكندرية ) والمدمرتين ( USS COLE ) ، ( USS JANSON DUNHAM ) الأمريكيتين .

حيث تضمنت التدريبات مجموعة من الأنشطة القتالية البحرية المختلفة ، ومنها تحليل صورة الموقف ( سطحى ، جوى ، تحت السطح ، وإلكترونى ) ، بالإضافة إلى تمارين المواصلات ، والتدريب على إجراءات الأمن البحرى بالبحر الأحمر ، ومجابهة التهديدات البحرية غير النمطية ، إلى جانب تمرين حماية سفينة تحمل شحنات هامة ، والتى أظهرت مدى قدرة الوحدات البحرية المشتركة على تنفيذ مهامها بدقة وإتقان للحفاظ على أمن وحرية الملاحة بالبحر الأحمر .

وتأتى تلك التدريبات تأكيداً على الشراكة الإستراتيجية والعلاقات الثنائية الممتدة بين القوات المسلحة المصرية ونظيرتها الأمريكية .