شخبطه

شخبطه 

بقلم / كاما يوسف 

 

كيف بالله عليك
أن تكون مناضل وتعشق الإحتلال…

قد وصفتها بالظالمه…وكل العدل ..
أن يكون العشق ظالم لا محال….

فهو ديكتاتوري الهوي…
لن يعترف بمعاهدات سلام…….

يجعلك وإن كنت مناضل من الأبطال….
ترحب بكل مايأتيك منه من أسر..واقتحام…

وتنتصر حين تذبحك رموشها…
وتهلل لإستباحة شوارعك
فهي بالعشق ظالمه…
تسقط أمام قدميها الآمال…

تتمشي بين أوردتك…
واسقطت شرعيتك
في اتخاذ أي قرار..
وتعلن العصيان إذا ارتضيت…
وتعلن الحرب اذا اقتربت…

ولن ترتاح إلا إذا أخذتك كلك منك…..
فكيف بربك ؟
يكون أمام عيونها النضال؟

شخبطه