وزير التعليم يقرر إعادة معلمة المنصورة إلى العمل .

كتب/سامى شلتوت.

قررت وزارة التربية والتعليم إعادة المعلمة التي ظهرت في فيديو الرقص مع عدد من زملائها خلال رحلة نظمتها نقابة المعلمين بمحافظة الدقهلية لعدد من معلمي مدينة المنصورة على ظهر مركب الى عملها وذلك بإحدى المدارس التابعة لإدارة غرب المنصورة التعليمية.
وقال مصدر بمديرية التربية والتعليم بالدقهلية، ان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم تابع التحقيقات التي كانت تجري مع المعلمة وكلف بإدتها الى العمل كمعلمة لغة عربية بإحدى المدارس .
وأضاف المصدر الذي رفض ذكر اسمه، أنه جري التواصل مع المعلمة إخطارها بقرار عودتها من ثم العودة الى مديرية التربية والتعليم لاستلام قرار العودة وتوزيعها علي إحدى المدارس
في السياق ذاتة عبرت أية يوسف، المعلمة التى ظهرت فى الفيديو، عن شكرها لوزير التربية والتعليم بقرار عودتها الى عملها قائلا:”أخطأت وواجهت ضغوطا نفسية شديدة خلال الفترة الماضية”.
وأضافت أن بعض زملائها طبعوا صورها وهي ترقص بحركات معينة، وجمعوا الفيديوهات الخاصة بالرحلة على أسطوانات، وأرسلوها لمديرية التربية والتعليم للتحقيق فيها.
وأوضحت آيه، أن لديها طفلين، أحدهما في الصف الرابع الابتدائي وسيؤدي امتحاناته الأسبوع المقبل، وبسبب ما حدث لا تستطيع مراجعة دروسه وإعداده للامتحان، قائلة: هروح معاه إزاي وحد يتنمر عليه، كمان عندي امتحانات بعده، ومش عارفة اذاكر ولا أعيش.
وقالت أن والدتها أصيبت بوعكة صحية وارتفاع نسبة السكر، بسبب ما حدث معها، كما أنها تعاني من الاكتئاب بسبب ما يتداول عنها، مؤكدة أنها لا توجد خلافات لها مع أي شخص داخل منظومة التعليم أو خارجه، حتى ينتقم منها بهذا الشكل.
وأكدت أنها في تصرفها لم تقصد الإساءة لزوجها ولا أبنائها، لكنها شخص مارس حياته بشكل طبيعي وعفوي، مؤكدة أن مديرية التربية والتعليم قررت نقلها لمدرسة تبعد عن منزلها 30 كيلو، لكنها رفضت، قائلة: قولتلهم حرام عليكم أنا مباخدش فلوس إزاي أروح 30 كيلو رايح و30 جاي، قالولي دا اللي عندنا، وقولتلهم مش هجني على عيالي علشان الوظيفة، واتنازلت عن التعيين، وجوزي طلقني، وبيتي اتخرب منهم لله.