المؤبد والمشدد ١٠سنوات للمتهمين بمقتل شاب بسبب خلافات النسب بالشرقية

طارق عيدقضت محكمة جنايات الزقازيق في جلستها المنعقدة اليوم برئاسة المستشار إبراهيم عبد الحي بمعاقبة 4 متهمين لادانتهم بقتل شاب لخلافات النسب بقرية الصنافين حضوريا بالسجن المؤبد للمتهم الأول وحضوريا وغيايبا للمتهمين الثانى والثالث والرابع والخامس. تعود أحداث القضية رقم 40445 لسنة 2021 جنايات منيا القمح لشهر يوليو، عندما تلقى اللواء محمد والي مدير أمن الشرقيةمساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية إخطارا من اللواء عمرو رؤوف مدير المباحث الجنائية يفيد بورود إشارة مستشفى منيا القمح، بوصول إسلام ع ع 28 عاما جثة هامدة إثر إصابته بطلق نارى بالبطن وإصابة شقيقه وائل ع ع 38 عاما سائق بسحجات. وتبين من التحريات نشوب خلافات بين أسرة المجنى عليه وأسرة أرملة شقيقه، على خلفية قيام أقاربها بنقل فرشها والأساس من منزل أسرتها إلى شقة زوجها المتوفى لتعيش فيه بطفليها بناء على طلب والد زوجها، فحدث خلاف بين المجني عليه وشقيقه وأقاربها،مما حدى بشقيها بالتعدى على المجنى عليه بسلاح نارى فرد خرطوش، أودى به قتيلا فى الحال. وتمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على المتهم ع ف ع 26 عاما ترزى و م ف هاارب و م ” 48 عاما يعمل بشركة ملابس بالعبور ش س ع ” و أ م ع هاربين، وعقب تقنين الإجراءت قدمتهم النيابة العامة لمحكمة جنايات الزقازيق التى أصدرت حكمها المتقدم.