” الحروب الجديدة وكيفية مواجهتها ” عنوان نظوة لمركز إعلام زفتي بالغربية

 

الغربية / محمد السايس

نظم مجمع إعلام زفتى بالتعاون مع الوحدة المحلية بسندبسط ندوة إعلامية تحت عنوان ” الحروب الجديدة وكيفية مواجهتها ” بمقر الوحدة تحدث في الندوة الدكتور حازم أنور البنا أستاذ الاعلام والمشرف على كلية التربية النوعية جامعة المنصورة

وقد اعطى نبذه عن أنواع الحروب و تطورها عبر العصور.

وقال ان الحروب تتطور بتطور أسلحتها من الأسلحة التقليدية الى الأسلحة النفسية والاجتماعية والصحية والفكرية والدينية واستخدام اى وسيلة تؤثر على فكر وعقول الشعب المراد تدميره.

وأشار الى حروب العصر الحديث وهي حروب الجيل الرابع وسلاحها الإرهاب والاعلام و مع تعاظم دور الانترنت استخدمت منصات التواصل الاجتماعي كمكان لشن حرب جديدة تستهدف عقول الشعوب .

ثم تحدث عن حروب الجيل الخامس وهي حرب تشنها عصابات وجماعات إرهابية لزعزعة استقرار بلد معين ومن اهم ملامحها انها حرب شبكية لا يوجد لها مركز ثقل يعكس الهيكل المؤسسي واستراتيجيتها تقوم على احتلال العقول لا الأراضي و بعدها يتكفل المحتل بالباقي .

وحروب الجيل الخامس هي حروب بالإكراه تهدف الى افشال الدولة وزعزعة استقرارها وفرض واقع جديد يراعى فيه مصالح الدولة او المنظمة الراعية لهذه الجماعات والتشكيلات الإرهابية.

و تطرق الى أسباب ظهور حروب الجيل الخامس و اهم مظاهرها فهي ( حرب المخدرات – مواقع التواصل الاجتماعي) .

و أشار الى سبل المواجهة ( الاستغلال الإيجابي لطاقات الشباب وتمكينهم للمواجهة ـ بناء استراتيجية تقوم على توعية المجتمع بالمخاطر التي تؤدى الى اسقاط المجتمع والدولةـ الاستثمار المباشر في تكنولوجيا المراقبة والرصد وتوظيف تكنولوجيا المعلومات في التحليل التنبؤى).

وأخيرا فقوة و ترابط الشعب المصري ووقوفه يداً بيد مع القيادة السياسية و الجيش و الشرطة يمثل حائط صد منيع ضد أي مخططات خارجية تحاول النيل من استقرار و امان الشعب المصري فالرئيس عبد الفتاح السيسي جعل استراتيجية الدولة المصرية يد تبني و يد تكافح الإرهاب .

شارك في الندوة بعض موظفو الوحدة المحلية بسندبسط.

بحضور السيد رئيس الوحدة المحلية بسندبسط.

ادار الندوة السيد سعد الله الغرباوى أخصائي الاعلام تحت اشراف عبد الله الحصري مدير مجمع الاعلام وعزة سرور مدير عام إدارة اعلام وسط الدلتا وسمير مهنا وكيل الوزارة رئيس الإدارة المركزية لإعلام شرق ووسط الدلتا .