زوج يذبح زوجتة فى مشهد مأساوي بشع بمركز نبروة بمحافظة الدقهلية

كتب – فهمى زيادة
لاتزال محافظة الدقهلية تتصدر أبشع الجرائم التى ارتكبت خلال السنوات الأخيرة وشغلت الرأى العام بمصر
فقد شهدت قرية كفر الجنينة التابعة لمركز نبروة جريمة قتل بشعة اهتزت لها القرية بأكملها
عندما أقدم زوج بذبح زوجتة الشابة بسكين فى مشهد مأساوي بشع وسط صرخات طفلة صغيرة لاتعلم شيىء
تلقى مدير أمن الدقهلية بلاغا من مأمور مركز شرطة نبروة يفيد بوقوع جريمة قتل بقرية كفر الجنينة دائرة القسم
انتقلت الأجهزة الأمنية إلى مكان الواقعة وبالمعاينة والفحص تبين العثور على جثة الزوجة وتدعى ( مريم محمد الباشا )
22 عاما طالبة بالسنة النهائية بكلية الخدمة الاجتماعية
وبها آثار ذبح من الرقبة
تم نقل الجثة إلى مشرحة مستشفى نبروة تحت تصرف النيابة العامة التى أمرت بتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة
وتبين من التحريات الأمنية بأن الزوج ويدعى ( أحمد السيد الصباحي ) 35 عاما حاصل على ليسانس حقوق وراء إرتكاب الجريمة بعد خلافات مع زوجتة بسبب تعاطية المخدرات
حيث اشتد النقاش بينهم قام على أثرها بإحضار سكين من المطبخ وقام بقتل زوجتة من الرقبة
وخرج من شرفة منزلة وقال ذبحتها وقام بإلقاء نفسه من شرفه المنزل وتجمع أهالى القرية وتم القبض علية
وترك طفلة صغيرة لاتعلم شيىء عن مقتل والدتها على يد والدها فى جريمة مأساوية لن تغتفر ولن يمحوها الزمن
وقد أصيبت والدة المجني عليها بحالة انهيار تمام
تم تحرير محضر بالواقعة وصرحت النيابة العامة التصريح بدفن الجثة بعد الإنتهاء من تشريحها
وفى مشاهد مأساوية يصعب وصفها تم تشيع جثمان عروس الدقهلية إلى مثواها الأخير وسط حالة من الإنهيار التام انتابت جميع أهالى القرية الذين طلبوا بالقصاص العادل من الزوج وسط صرخات الجميع