السيسى: مصر تعمل لكى تصبح مركزا إقليميا للطاقة

 

 امل كمال

قال الرئيس عبدالفتاح السيسى، إن مصر تعمل لكى تصبح مركزا إقليميا للطاقة، وبدأت فى هذا الأمر منذ 4 سنوات، مشيرا إلى أن استقرار مصر مهم فى هذا الأمر، لأن الدول لن تأخذ طاقة من بلد غير مستقر.

جاء ذلك خلال لقاء الرئيس عبد الفتاح السيسى، مع شركاء التنمية، وهى منظمات المجتمع الدولى والمنظمات الدولية والقطاع الخاص، مساء اليوم، على هامش فعاليات اليوم الثالث لمنتدى شباب العالم فى نسخته الرابعة بشرم الشيخ برعاية وحضور الرئيس عبد الفتاح السيسى.

وأضاف الرئيس: “نحن مستعدون، ونقول للأصدقاء فى أوروبا، إن مصر لديها القدرة على إمداد أوروبا بالطاقة”.

وتابع الرئيس السيسى: “فيما يخص الطاقة المتجددة، إحنا بنقول إن مصر تعيش على أقل من 10% على أرضها وباقى الأرض صحراوية”.

وأكد: “ده بيعطينا فرصة إننا نعمل مزارع من إنتاج الطاقة المتجددة، سواء طاقة رياح أو شمسية أو طاقة هيدروجين، ومستعدين لده بالتشريعات والإرادة السياسية”.

وتابع الرئيس: “إحنا بنتكلم دلوقتى على ربط كهربائى بيننا وبين اليونان وقبرص، وربط بالغاز كحركة ناقلات لتكون مصر مركزا للغاز لأوروبا، ولدينا البنية الأساسية، ونجحنا من خلال منتدى شرق المتوسط أن نضع لبنة متقدمة فى هذا الأمر”.

وواصل الرئيس حديثه: “لما كان عندنا مشكلة فى الطاقة فى 2014، كان الأمل موجود، والناس متصورة أننا نسعى فقط لإنتاج الطاقة الكهربائية عشان نوفر أو نسد العجز اللى كان عندن”.

وقال الرئيس السيسى: “إحنا بنتكلم على 3 عناصر فى مجال الطاقة عشان تخلى مصر دولة محورية فى هذا المجال، مش بس مع أوروبا، ولكن مع كل جيرانها، مع السودان، مع ليبيا، مع السعودية، مع الأردن، ومع إسرائيل”.

وأكد الرئيس السيسى: “إحنا قادرين نبقى دولة عندها بنية أساسية متقدمة للطاقة، إحنا بنتكلم على شبكات نقل وتوزيع متقدمة، وشبكات أو محطات تحكم متقدمة، وكان كلامى مع الحكومة خلال الأربع سنين اللى فاتت إن بنية الطاقة فى مصر لا تقل عن أى دولة متقدمة