اعترافات طبيب سوهاج

 

🖋️ رانداكمال عامر

‫اعترف طبيب الأمراض النفسية والعصبية المتهم باقتحام معمل تحاليل طبية بمدينة سوهاج ملك زوجته الطبيبة أمام جهات التحقيق بارتكاب الواقعة، والاعتداء عليها وإصابتها بجرح ذبحي بالرقبة وطعنات متفرقة بالجسد وكذلك قتل طفلها متأثرًا بإصابته بطعنة في الصدر وإصابة شخص آخر كان رفقتهما في المعمل بجرح ذبحي بالرقبة وطعنات متفرقة بالجسد.

‫وأضاف المتهم في أقواله أنه أقدم على ارتكاب الواقعة انتقامًا من زوجته؛ لوجود خلافات أسرية بينهما منذ عدة شهور، موضحًا أنه طلقها شفاهًة وكان بصدد تطليقها رسميًا عن طريق محكمة الأسرة، مشيرًا إلى أنه غير نادم على ارتكاب الجريمة البشعة في حق زوجته وطفلها الذي راح ضحية خلافات الأزواج، وإصابة عامل برئ كان متواجد بالمكان وقت ارتكاب الواقعة والذي حاول التدخل للسيطرة على الموقف.

‫وتابع طبيب النفسية والعصبية المتهم بذبح زوجته وقتل طفلها وإصابة آخر بمنطقة الشهيد عبدالمنعم رياض بمدينة سوهاج أنه صعد إلى العقار الذي يقبع فيه معمل التحاليل الطبية الذي تمتلكه زوجته في أحد الأبراج كأي شخص دون اعتراض طريقه من أحد؛ لكون العقار يوجد به 6 طوابق عيادات أطباء ومعامل تحاليل، مضيفًا أنه أخفى “السكين” التي ارتكب بها الواقعة في جاكت البدلة التي كان يرتديها.

‫واستكمل المتهم اعترفاته قائلًا دخلت معمل التحاليل ولم يكن فيه أحد من المرضى واقتحمت الحجرة التي توجد بها زوجتي شاهرًا السكين في يدي مرددًا “هموتك خالص وارتاح منك، وكمان هقتل عيالك علشان ترتاحي”، وتابع حاولت ذبحها والتخلص منها إلا أنني لم اتمكن وقاومتني وبعد إصابتها بجروح متفرقة بالجسد خرجت مُسرعة للطابق الأرضي والدماء تسيل منها مرددة كلام لم أتذكره من انفعالي وتوتري بسبب الجريمة.

‫وقال المتهم عقب اقتحامي حجرة زوجتي والتعدي عليها وصراخها جاء الشخص الذي يعمل معها بالمكان وحاول التدخل فتعديت عليه وأصابته بجروح وطعنات متفرقة بالجسد، مضيفًا أمسكت بابني زوجتي “يوسف ومحمد” بيدي وسيطرت عليهما والسكين في يدي وأثناء محاولتي الاعتداء عليهما أفلت الطفل الأكبر “يوسف”، وظل الطفل الصغير بين يدي، وبعدها حضر أهالي المنطقة أثناء الاعتداء عليه وطعنته في صدره حتى سقط على الأرض، وبعدها الأهالي هددوني بالضرب بالعصي والشوم إن لم ألقي السكين على الأرض، وبالفعل تركتها ملطخة بالدماء على الأرض وسيطر علىَّ الأهالي داخل المعمل حتى حضرت الشرطة واقتادوني للقسم.

‫تبين من تحريات التي أشرف عليها اللواء محمد زين، مدير المباحث الجنائية، وقادها الرائد إسلام عجاج، رئيس مباحث قسم شرطة أول سوهاج اقتحام “علي. م” طبيب نفسية وعصبية ويقيم دائرة القسم بالاعتداء علي زوجته المدعوة “أمل. ج” 29 عامًا طبيبة تحاليل وتقيم دائرة مركز سوهاج مصابة بجرح قطعي بالرقبة من الخلف طوله حوالي 5 سنتيمتر وأخر بالكتف الأيسر واليد اليمنى، وبرفقتها كل من “يوسف. و” 10 أعوام تلميذ، وشقيقه “محمد” 6 أعوام تلميذ جثة هامدة” نتيجة إصابته بجرح طعني نافذ بالصدر، ويقيمان بذات الناحية “ابني المذكورة”، “مازن. م” 24 عامًا ويقيم دائرة مركز سوهاج مصابًا بجرح قطعي بالرقبة من الناحية اليسرى وجرحين بالرأس بالضرب بسلاح أبيض “سكين”، ما أدى إلى إصابتهم ووفاة الطفل الثاني المذكور متأثرًا بإصابته، وتمكن الطفل الأول من الفرار، دون تعرضه لأي إصابات.

‫جرى التحفظ على المتهم والسلاح المستخدم بمعرفة الأهالي، واعترف المتهم بارتكاب الواقعة،