البرلمان العربي يحذر من خطورة التصعيد الحوثي الإرهابي ضد السعودية والإمارات

 

متابعة- علاء حمدي

أدان البرلمان العربي بشدة قيام ميليشيا الحوثي الإرهابية بإطلاق صاروخين باليستيين تجاه دولة الإمارات العربية المتحدة صباح اليوم الإثنين، والتي تم اعتراضهما وتدميرهما بنجاح من قبل وزارة الدفاع الإماراتية، وكذلك الاعتداء الوحشي لميليشيا الحوثي الإرهابية على مدينة جازان بالمملكة العربية السعودية بإطلاق صاروخ باليستي سقط في المنطقة الصناعية .

وحذر البرلمان العربي من التصعيد الخطير لجماعة الحوثي الإرهابية حيال المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة، مشددا على أنه لا يهدد فقط أمن واستقرار الدولتين إنما هو تهديد لمنظومة الأمن القومي العربي عامة والخليجي خاصة، كما تشكل تهديدًا للسلم والأمن الإقليميين وتقوض الأمن القومي العربي، وتضر بالأمن والسلم الدوليين .

وأكد البرلمان العربي، تضامنه الكامل مع المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات فيما يتخذانه من إجراءات لحفظ أمنهما وسلامة مواطنيهما والمقيمين على أراضيهما، والوقوف معهما صفا واحدا ضد كل تهديد يطول أمنهما واستقرارهما.

واعتبر البرلمان العربي أن ما تقوم به جماعة الحوثي من أفعال وفظائع تستهدف استقرار الدول ومواطنيها يشكل تحديا سافرا للمجتمع الدولي خاصة بعد قرارات مجلس الأمن ومجلس الجامعةً العربية، مجددا طلبه بضرورة إدراج جماعة الحوثي وتصنيفها كمنظمة إرهابية.

وشدد على أن الهجمات الإرهابية التي قامت بها الميليشيا الحوثية تعكس طبيعتها الإرهابية وتكشف عن أهدافها الحقيقية في زعزعة أمن واستقرار المنطقة وتحديها لقواعد القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني .