صبحى  يبحث تعزيز التعاون مع ممثلى صندوق الامم المتحدة للسكان واليونسيف

 

 

امل كمال

التقي الدكتور أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، فريدريكا ميير ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان في مصر، وجيرمي هوبكنز ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف”، لبحث تعزيز التعاون المشترك في الفترة المقبلة.

تناول اللقاء استعراض مستجدات التعاون بين الوزارة وصندوق الامم المتحدة للسكان من خلال اندية السكان ومشروعات الفنون المجتمعية، كما تناول اللقاء بحث آليات اطلاق الاستراتيجية الوطنية للشباب والنشء التي أعدتها الوزارة، بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان والمعهد العربي لإعداد القيادات بالأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري .

أكد وزير الشباب والرياضة أن الدولة المصرية في عهد الرئيس عبد الفتاح السيسي حريصة على المشاركة المجتمعية لجميع المؤسسات في المجتمع المصري، والتوسع في تعزيز التعاون مع المؤسسات الدولية التي تدعم الشباب والنشء في برامجهم المختلفة، انطلاقاً من الدور الوطني والذي يعود بالنفع على المجتمع في شتي المجالات.

عبر “صبحي” عن تقديره الكبير للجانبين وجهودهما الكبيرة والدؤوبة في مصر، مشيداً بالتعاون المثمر والبناء بين الوزارة واليونيسيف وصندوق الأمم المتحدة للسكان في مختلف البرامج التي يتم تنفيذها على مدار العام.

وجه الدكتور أشرف صبحي بدراسة انشاء وحدة خاصة بأندية السكان والتى يبلغ عددها 195 وكذلك وجه بسرعه التوسع فى انشاء اندية جديدة بمراكز الشباب ليصل عددها الى 400 نادى، وذلك لتحقيق الاستمرارية والاستدامة فى التعاون بين الوزارة والصندوق، كما وجه بعقد سلسلة من اللقاءات مع ممثلى منظمات وبرامج الامم المتحدة فى اطار تفعيل الاستراتيجة الوطنية المصرية للشباب والنشء.

واستعرض وزير الشباب مع الجانبين مشروع المنصة الوطنية للشباب “كيانى” والخدمات التي ستقدمها للشباب من خلال التعاون والتكامل مع كافة الوزارات، موجهاً الدعوة لهما للمشاركة الفعالة فى المنصة للوصول السريع والفعال للشباب المصرى.

ومن جهتها، أكدت فريدريكا ميير ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان بمصر علي أهمية شراكة الصندوق مع وزارة الشباب والرياضة، مشيدةً بالتطور الملحوظ التى تشهده الوزارة عبر دعم وتمكين العديد من النماذج الشبابية الناجحة، موجهةً الشكر للحكومة المصرية ممثلة في الوزارة علي الدعم الدائم والمستمر مع الصندوق .

ومن جانبه، وجه جيرمي هوبكنز ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف” الدعوة الى وزير الشباب والرياضة لحضور القمة الشبابية المقرر إقامتها تحت شعار” من التعلم الى الكسب” لمنطقة الشرق الاوسط وافريقيا بالعاصمة الاردنية عمان مايو المقبل، موجهاً الشكر لوزير الشباب لحرصه على تفعيل التعاون وتوجيهاته بالتوسع فى تحقيق اقصى استفادة ممكنة للشباب والنشء المصرى من الشراكة الاستراتيجية مع ممثل منظمة الأمم المتحدة للطفولة “اليونيسيف”، وهو ما يعكس دعم الحكومة المصرية لعمل المنظمة فى مصر.