وكيل وزارة الصحة بالشرقية يشهد الدورة التدريبية الأولي علي ميكنة الطعوم الروتينية

الشرقية/طارق عيد


شهد الدكتور هشام شوقي مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية، فعاليات الدورة التدريبية الأولي علي ميكنة الطعوم الروتينية للفرق الطبية بمحافظة الشرقية، والتي تضم الفئات المختلفة من “أطباء، تمريض، مراقبين صحيين” بالإدارات الصحية بفاقوس والحسينية، وصان الحجر، والتي تنظمها وزارة الصحة والسكان بالتعاون مع مديرية الشئون الصحية بالشرقية، وذلك بقاعة فيستيفال بمدينة الزقازيق، في حضور فريق البرنامج الموسع للتطعيمات بالوزارة، والذي يضم الدكتور محمد قابيل، والأستاذ محمود صبري، والأستاذ محمد مصطفي.

وأوضح وكيل وزارة الصحة بأن الدورة التدريبية تستمر لمدة ٤ أيام، يتم خلالها تدريب الفرق الطبية بجميع الوحدات والمراكز الطبية بالإدارات الصحية بالمحافظة، علي ميكنة الطعوم الروتينية، مؤكداً خلال كلمته أن الدولة تمضي قدماً في توجهها الاستراتيجي نحو بناء مصر الرقمية، وتعزيز وتطوير البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات، ووضع الخطط والاستراتيجيات الكفيلة بتحقيق أهدافها في الوصول إلى حكومة مترابطة ومتكاملة رقمياً، والتوسع في تقديم الخدمات المميكنة، بما يضمن تحسين بيئة العمل ورفع مستوى الأداء داخل مؤسسات الدولة المختلفة وخاصة وزارة الصحة والسكان، للمساهمة في الإرتقاء بمستوى حياة المواطنين عبر إتاحة خدمات إلكترونية متعددة توفر الوقت والجهد، موجهاً الفرق الطبية بالاهتمام والاكتراث بالعمل، وعدم التقصير في أداء واجبهم، والاهتمام بكافة النواحي الفنية الخاصة ببرنامج التطعيمات الموسع، مؤكداً أيضاً علي أهمية مكينة التطعيمات الروتينية، والتي تأتي بعد ميكنة المواليد والوفيات، في مراقبة منظومة التطعيمات، والوصول إلي المستهدف المطلوب، بما يعود بالنفع علي جميع الأطفال بالمحافظة.