تجديد حبس المتهمين بمقتل عامل ديلفري بالشرقية

الشرقية /طارق عيد

قررت نيابة الشرقية برئاسة المستشار محمد الجمل المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية حبس المتهمين بقتل عامل ديلفري أمام والدته ٤٥يوما علي زمة التحقيقات تعود الواقعة عندما تلقي اللواء محمد والي مدير أمن الشرقية ومساعد وزير الداخلية إخطارا من العميد عمرو رؤف مدير المباحث الجنائية يفيد بورود إخطارا من مأمور مركز شرطة الزقازيق يفيد بمقتل عامل ديلفري علي يد عدد من المتهمين وكشفت التحريات الأولية التي أجراها ضباط المباحث عن أن علي. ع. ع وشهرته علي ناظا البالغ من العمر 23 عاما، والذي كان يعمل عامل ديلفري مقيم عزبة الحريري التابعة للزقازيق لقي مصرعه على يد 3 أشخاص من أسرة واحدة، طعنًا بأسلحة بيضاء بعدما كان يدافع عن خاله بعد نشوب مشاجرة بين الأخير وعدد من أفراد العائلة المتهمة بسبب خلافات سابقة وقيام شقيق والدته بالتعدي بآلة حادة على أحد الجناة في وقت سابق.

كما أطلق أحد الجناة النار عليه بواسطة سلاح ناري (بندقية خرطوش) كان بحوزته عقب توثيقه وسط الشارع وبالقرب من منزله وأمام أعين والدته.

وأخطرت قوات الأمن التي انتقلت إلى موقع البلاغ للتعرف على ملابساته وأسبابه وسؤال شهود العيان.

وألقت القوات القبض على عدد من الجناة وهم مواطن ونجله وتم حبسهم علي ذمة التحقيق وجارٍ ضبط متهم آخر هارب.

وتم التحفظ على جثة المتوفى بمشرحة المستشفى وتحرير محضر بالواقعة وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حيالها وتولت النيابة العامة بإشراف المحامي العام لنيابات جنوب الشرقية التحقيق.