فرعون مصر يعلم البشرية عشرة حكم

اللواء. أ.ح. سامى محمد شلتوت.

كان فرعون مصر آية من آيات الله فى الأرض ليعلم البشرية أن الله له قدره وحكمه النافذ على البسيطة دون تغير .إذا قدر شئ وقع لا محالة.نستعرض ما تعلمناه من حياة فرعون مصر. فرعون علمتنا عشرحكم هى:

•الاولى…منك تعلمت أن قدر الله نافذ لا محالة، ذبحت آلاف الأطفال كى لا يأتى موسى، وعندما جاء ربيته فى بيتك!.

• الثانية…منك تعلمت أن القلوب بيد الله لا بيد الناس، فعندما حرمت موسى من قلب أمه رقق الله عليه قلب زوجتك! أردت أن تحرمه أمه فأعطاه الله فوق أمه أما أخرى!.

•الثالثة…منك تعلمت أنه ليس بإمكان أحد أن يفسد أحدا، ففى القصر الذى كنت تقول فيه «أنا ربكم الأعلى» كانت آسيا في الغرفة المجاورة تقول {سبحان ربي الأعلى}!.

•الرابعة …منك تعلمت أن البيوت أسرار، وأن بإمكان أمراة وزوجها أن يعيشا تحت سقف واحد ويكونا غريبين، فالذى يجمع بين الزّوجين ذات القلب لا ذات السقف!.

• الخامسة…منك تعلمت أن جيشا كاملاً يعجز عن رد مؤمن عن إيمانه ، فلا السحرة أرهبهم جيشك، ولا الماشطة أخافها زيتك المغلى!.

• السادسة…منك تعلمت أن الدم لا يصير ماء، وأن أختا صغيرة أعادت أخاها إلى أمه حين قالت «هل أدلّكم»؟! وأن أخا كان نبيلاً إلى الحد الذى لم يتحرج فيه أن يعترف أن أخاه أفصح منه لسانا!.

• السابعة…منك تعلمت أن العبيد يصنعون جلاديهم بأيديهم! وأنه لم يكن بإمكانك أن تمتطى ظهور قومك لولا أنهم أناخوا وأركبوك!.

• الثامنة…منك تعلمت أن الله إذا أراد أن ينصر عبدا نصره بعصا لم تكن صالحه من قبل إلا ليتكئ عليها، ويهش بها على غنمه، وأنه إذا أراد أن يهزم عبدا هزمه وهو فى عقر جيشه!.

• التاسعة…منك تعلمت أن كل ما فى الأرض أسباب تجرى على الناس ولا تجرى على الله! وأن النهر الذى من المفترض أن يغرق الأطفال صار ساعى بريد وحمل إليك طردا فيه طفل كنت تبحث عنه! وأن البحر الذى لا يعبر إلا بالسفن عبره القوم مشيا على الأقدام بعد أن صار طريقا يبسا!.

• العاشرة….منك تعلمت أن كل ما فى الأرض جند من جنود الله، وأنه سبحانه هو من يختار سلاح المعركه ، وأنك حين جئت بجيشك كان قادرا على أن ياتى لك بجيش مثله، ولكنك أهون على الله من هذا، فقتلك بالماء الذى جعل منه كل شىء حى!!
٭٭ سبحان الله الواحد القهار. جل فى علاه نسلم له بالقضاء والقدر .