تزوير في أوراق رسمية وراء حبس محامي ببلبيس ٧سنوات مع الغرامة

طارق عيد

عاقبت محكمة جنايات الزقازيق في جلستها المنعقدة اليوم برئاسة المستشار أحمد الجمل رئيس المحكمة بمعاقبة محامي مقيم ببندر بلبيس بالسجن المشدد ٧سنوات لقيامه بتزوير توكيلات لأحد الأشخاص وقدمها للموظفين بموجب تحرير مستند وكالة وجعل واقعة مزورة في صورة واقعة صحيحة حال تحريرها ، وأثبت ارتكاب المجني عليه ح. ع. إ لجرائم خيانة الأمانة على خلاف الحقيقة، واستعمل المحررات المزورة أمام المحكمة لحين صدور أحكام قضائية بموجبها مع علمه بأمر تزويرها كما اشترك مع موظف عمومي حسن النية بتنفيذ نيابة بلبيس الجزئيةفي ارتكاب تزوير محررات رسمية تقارير معارضة وقدم المعارضة بصفته وكيلا عن المتهم خلافا عن الحقيقةوتمسك بها أمام المحاكم لتفويت درجة من درجات التقاضي علي المجني عليه.