الحلول النهائية للمنازل الواقعة علي جانبي الطريق من مسطرد حتي العباسة بالشرقية

طارق عيد

أكد الأستاذ الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية أن الدولة جادة في تنفيذ خطة تطوير شبكة الطرق الرئيسية والداخلية والفرعية للوصول إلى بنية تحتية سليمة وتقديم أفضل الخدمات للمواطنين … جاء ذلك خلال لقائه بعدد من أصحاب المنازل الكائنة في نطاق أعمال توسعه وازدواج الطريق الدائري الإقليمي (مسطرد / بلبيس / العباسة) بداية من قرية غيته وحتى نزلة الكوبري العلوي بغيته بمركز بلبيس للوصول الي حلول مرضية وبدء تنفيذ الاعمال بالطريق بما يخدم الصالح العام.

وخلال الإجتماع تم الإتفاق على أن تقوم مديرية المساحة بالشرقية بالتنسيق مع هيئة المساحة العسكرية بمراجعة احداثيات الطريق لمعرفة المساحة التي سيتم استقطاعها من المنازل لتوسعة الطريق بشكل دقيق واخطار المواطنين بها مع السماح لهم باستكمال اعمال البناء في حالة وجود رخصة مباني وكذلك السماح لهم بنقل رخصة النشاط التجاري لمكان اخر طبقا للقواعد والقوانين المنظمة لذلك

وقال المحافظ أنه لن يضار أحد في حقة وسيتم صرف التعويضات اللازمة للأهالي المستقطع من املاكهم مساحات لاستكمال الأعمال بالطريق لافتا الي أن الطريق الجديد يمثل محوراً مرورياً هاماً يخدم محافظة الشرقية ومحافظات القاهرة والقليوبية والغربية والمنوفية ويعمل على تخفيف حدة الزحام داخل مدينة بلبيس ويوفر الوقت والجهد على القادمين والمتجهين من وإلى المحافظة.

قدم الأهالي الشكر لمحافظ الشرقية لإستقباله لهم اليوم بمكتبه للإستماع لكافة المقترحات للوصول إلى حلول ترضي جميع الأطراف وتخدم الصالح العام مؤكدين دعمهم الكامل لتنفيذ الطريق لاستكمال خطة التنمية والبناء التي تشهدها محافظة الشرقية.

حضر الإجتماع الأستاذ سعد الفرماوي السكرتير العام واللواء السعيد عبد المعطي الخبير الوطني للتنمية المحلية والمهندس علي شوقي مدير عام المساحة والمحاسب علي الصناديلي رئيس مركز ومدينة بلبيس.