روسيا: مرتزقة إسرائيليون يخوضون القتال بجانب كتيبة “آزوف” الأوكرانية

محمد حسونه
أعلنت الخارجية الروسية عن وجود “مرتزقة من إسرائيل” في صفوف كتيبة “آزوف” الأوكرانية المعروفة بتوجهاتها النازية، وذلك على خلفية الأزمة الدبلوماسية المتصاعدة بين الدولتين، بحسب ما جاء على موقع “سبوتنيك” الروسى.
وصرحت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، في حوار مع إذاعة “سبوتنيك” الأربعاء: “سأقول ما لا يود السياسيون الذين يؤججون هذه الحملة الإعلامية في إسرائيل سماعه على الأرجح. ربما سيهتمون بذلك. ثمة الآن مرتزقة إسرائيليون في أوكرانيا يخوضون القتال جنبا لجنب مع عناصر آزوف”.
وقالت زاخاروفا إن هناك حقائق وفيديوهات تؤكد صحة كلامها.
ويأتي ذلك على خلفية الخلاف الدبلوماسي المتصاعد الذي اندلع بعد أن قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في حوار مع شبكة Mediaset الإعلامية الإيطالية إن الأصول اليهودية للرئيس الأوكراني فلاديمير زيلينسكي لا تضمن عدم وجود النازية في بلده.
وأشار لافروف في هذا الحوار إلى أن “أشد معادي السامية كانوا عادة هم من اليهود أنفسهم”، ورجح إمكانية أن تكون لدى الزعيم النازي أدولف هتلر أصول يهودية.
وأثار كلام لافروف بهذا الشأن ضجة واسعة في إسرائيل التي استدعت سفير روسيا، بينما وصف وزير الخارجية الإسرائيلي يائير لابيد تصريحات نظيره الروسي بأنها “غير مقبولة وتمثل خطأ مروعا في التاريخ“.
من جانبها، نشرت وزارة الخارجية الروسية بيانا دافعت فيه عن موقف لافروف، واصفة تصريحات لابيد بأنها “مناقضة للتاريخ”.