الاتحاد الدولي للمثقفين العرب يصدر الديوان الشعري الإلكتروني” صراعات عاشقة ” للشاعرة نهلة خرستوفيدس

 

متابعة- علاء حمدي

قرر الاتحاد الدولي للمثقفين العرب برئاسة سمو الشيخة نوال الحمود الصباح والأمين العام دكتور بسام سويدان إصدار الديوان الشعري الأول الإلكتروني بعنوان ” صراعات عاشقة ” للشاعرة نهلة خرستوفيدس

نتكي علي خارطة الزمن
نتمني لو نرسو علي ميناء الحب
نرسم صورة بملامح عفوية
نتمني لو نصل النجوم
ونرقص معا علي معزوفة خيالية
ايقاعها يهز مساكن القمر
ويغزل اشعة الشمس الذهبية

أنثى القمر
عندما
يكتمل القمر
انزع
ثياب كبريائي
جامحة
عشقا لزفيرك
افكك
شفرات نبضك
رسما
لخطوط وتينك
اسمع
دقات قلبك
علي اوتار روحك
من انت
تسلبني سكوني
وتلعب علي
نظرات الشفاة
تشعلني اكثر
تحتل
اجمل الذكريات
تغرقني
في خيالات
عشقك
عذرا لن اضيع وقتا
دعني استنشق
عبير انفاسك
واغرق معك
في عاصفة اللذات
فكن
فرحي
وانسي
وحياتي

نحن نبيع الحب
ونرمي شظايا العشق بين اعين المحبين
نحن نبيع الحب
ونسكن في ركن جانبي من قلوب المغرمين
نحن نبيع الحب
ونتلو وصايا تجبر قلوب المجروحين
نحن نبيع الحب
ونجلس برواق اشجار الياسمين
نحن نبيع الحب
لنجري النبض في شتاء المحرومين
نحن نبيع الحب
لننزع الشوك من ورد البساتين
نحن نبيع الحب
لنحي شقوق قلوب التائهين
نحن نبيع الحب
لنروي ظمأ العطاشي الحيرانين

نبض
ايقظني نبض همسك
من ثباتي العميق
وأشعل نيران حب
ماض عجيب
لم اقوى علي عشقك
والبعد عنك
موت بالبطئ
فقل لي
ماذا افعل ؟
فحبك غارة
وأنا قلبي عنيد

لم يحن الموعد بعد

كيف اخبر قلبي
انني على وعدي معك
كيف لي ان اخشي فراقك
وقلبي لم ينطق بك
كيف لي ان أدنو إلى فراشي
وأنت في واد آخر
كيف لي ان أسكن جنبات قلبك
ولست بقربي
كيف لي ان اشتاق إليك
وعيني لم تلم بك
كيف لمعاناتي ان تنتهي
وقلبي لم يستقم معك
كيف لي ان أنادي باسمك
وهاتفي لا يتواصل بك
كيف لي ان اسميك حبيبي
وقلمي لم يحن إليك
عذرًا
لم يحن الموعد بعد

قلم عنيد
أعلنت الحرب علي قلمي
وتركته يصارعه الحنين
جاء يهمس في أذني
لماذا لا تكتبين
تركته وذهبت في جولة
بحديقة الياسمين
شاهدت وردة مبتسمة
قطفتها
نظرت إليها سألتها
لماذا تضحكين
أخذتها معي في نزهة
وفاح عطرها الثمين
جلست علي طاولة قلبي
وآخذ افكاري الحنين
تملك قلبي العشق
وتذكرت حبي السعيد
رجعت لقلمي أناشده
هأنا عائدة من جديد

قلب جديد
اخيط قلبي والملم أشلائه
وكأنه ورقة مزقتها
ونثرتها في الهواء
وأسأل نفسي هل سأعيد

ما فقدته من جديد
هل افتح للحب بابي
واكسر متاريس أهوائي
أخاف قلبه يطاردني
ويرجعني لسجنه
وابكي من جديد
هل ألغي عقلي
وأرجع أسيرة رغباته
أم أسعد نفسي
وأمضي بعيدًا عن مخالبه
أم أبقى كظل لعقله المريض
كلا سأبقى في عقله لأذكره
هانا سأعود من جديد
لكن بدونه قوية
وأبتدى حبي السعيد
بقلب جديد

قصيدة عشق
تطاردني
قصائد عشقك
فلا أستطيع
التحكم بنبضات قلبي
فاقت شراييني حدود الارتكاز
حين
تقترب
قصيدة عشق
تتلهف أنفاسي لعناقك
يغرد قلبي
بين
ألحان حبك
ترانيم عشقك
أنت غيمة تمطر
عشقا على جنبات روحي
تحتلني
أنفاسك
كشذى الياسمين قبل الربيع
لم أعد
أقدر على فراقك
فعطر سلامك يدغدغ تفاصيلي
في وصلك
نفضت غبار الوحدة
حتى نقشت
إسمك على أوراق البنفسج
في
عينيك
صراعات لإحتضاني
لإحتلالي
لإعتصاري
لغرز
راياتك فوق نهدي
أظل أشتاق
بصمت المعدمين
كعصفور
على غصنك
يرتجف تحت المطر

سألقاك هناك

في صباح مشرق
سأنتظرك
وستائر شمسك
تغمرني
تمر بي
لتزهر قلبي
تكحل عيوني
بسواد مقلتيك
وبين احضانك
يسبح عطري
ويشعل نبضات
قلبي
كموعدنا
وباقة الورد
بين يديك
لترسو مراكب
عمري
علي شاطئ
الذكريات

في حضرة الحب

في حضرة
الحب
القي عليك
كلماتي
انزع ربطة عنقك
اتنسم
عبير عطرك
لتغمرني بلهفة
وتقبل وجناتي
نسمع
اغنية للذكري
مرتدية
فستاني الاحمر
واطوف
حولك كالوردة
واخطف
قلبك في لحظة

على شفا لهفة
على حين غرة
ارتطمت بقاياي
على جدار قلبك ، انفرطت جدائل شعري
غرقت في لجج عطرك العاتية
انفاسك العريقة
عانقت نبضي المتاخم
لحدود الاشتهاء
كلما اقترب من أسوار اللهفة
انا نورسة
تحلق فوق شطآن
مآقيك
تداعب انفاس همسك
كلما خفضت جناح النشوة
كلما دنون
من حدود صدرك
الشاسع
كي أغفو و لو برهة
امهلني قليلا
كي اتغلغل فيك
و اتصفح في مسامات عطرك
حتى ما بعد الهزيع
على ناصية عشقك
تنهدت على مضض
في رابعة الظمأ
اتكئ على صدى
الالتياع
امسك تلابيب الشهقات
حتى يتبين الخيط الأبيض من الأسود
من الفجر

جواد عشق

امتطي
جواد العشق
على خريطة صدرك
هربا مني
إليك
مع صهيل
التنهدات
اعتق نبيذي
الغارق
في بئر
الاشتياق
كنحلة أغواها
الرحيق
حد
الاغماء
بين يديد
حبة مشمش
حان قطافها
كعنقود عنب
اعشقك
حبة حبة
فما للصبح
لذة سواك
تعال عد العطر
على جسدي
أعد أوراقي
التي
اسقطها الخريف
فما لوسامتك
بغير اوراقي وورودي

صباحي أنت
صباحك وردي
أمنحك قبلة
على راسك
و تاليها
على قلبك
صباحك عاصفة
من نسايم روحي
اسحب انفاسك
لاتنفس منك
صباحك عطري
امنحك دفئ قلبي
صباحك إشراقة
معك تشرق شمسي
و يغرق فيك قلبي
صباحك سرمدي
يتلألأ
كبريق عيني

سر حبك
سر حبي
من وجودك
وانت مني
لا انت كلي
وانت لي
كل التمني
منك خطوط التلاقي
ياشوق قلبي
وتراتيله
جمار شوقك
صاب قلبي
مافي ابد
عنك تخلي

رقصة حياة
اجلس داخل صومعتي
ولا املك الا الورقة والقلم
بعيدًا عن صخب الحياة
وإذا بزخات المطر
تطرق الابواب

وكأنها تريد ان
تخرجني من سكينتي
انهمرت اكتر فأكثر
لتفتح أبوابي المغلقة
عاندتها ولم اكترث
زادت في انهيارها
خرجت لأواجهها
وإذا بها أخذت تداعب مقلتي
أغمضت عيني لحظات
سحبت وشاحي الأخضر
ورقصت علي نغماتها لانتصر
ضربت الارض بقدمي
لأغرق روحي بالماء العذب
وأجذب السعادة لقلبي
وهأنا وقد توجتني
حبات المطر

ذات غياب

في صمت الغروب ‘
تتساقط أوراقي ‘
على عجالة من الزمن ‘
جذوري الموغلة ‘
في محطات الانتظار ‘
تدنو من شطآنك
المترامية ‘
بقاياي لازالت هناك ‘
ترنو إليك ‘
من بين ثنايا الزبد ‘
تارة تلوح لي ‘
وتارة تعّد لي موائد فرح ‘
كي لا اركن للعزلة ‘
في ذات غياب ‘
ولكي أرسو على ملامح
طيفك ‘
عند شهقة كل صباح ‘

حبي الصوفي

أنا الصوفية
في حبك
اقدس قلبك
حين يقبل
أنير أصابعي
شموعا
لتنير قلبك
اكتب لك
القصائد
لتثير عشقك
وأغني لك
مقطوعة
حب ابدي
لينتشي وريدك
ويدب
حبي الأزلي
انا قدرك
وانت نصيبي
الحتمي

‎بحور اشتياقي

‎علي ضفاف
‎ اشتياقك
‎ابحر
‎أغوص لأعماقك
‎ وأتوغل
‎اترنح كالسكيرة
‎ في أحضان
‎قلبك
‎في حضرة الحب
‎انثر
‎ ورود قلبي
‎ علي
‎كفوف بساتينك
‎وانتظر
‎همساتك لي
و سؤالك
‎هل تحبيني
‎ألوذ بعقلي
و اجعله بعيدًا
‎عن
‎خفقان قلبي
‎لاكتفى بقلب
‎ تغمره
‎ عواصف قبلاتك
‎لأذوب
‎بك عشقا

ادمنت حبك
رجوت وسادتي
ألا انظر فيها صورتك
توسلت لأوراقي
ألا تنطق اسمك
أقسمت لربي
ألا اروي قصصك
رجوت ألواني
ألا ترسم قلبك
دعيت الا تهطل
امطار عطرك
كم عانيت بقربك
انتهي عهدك
انسدل ستار حبك
من بعد هجرك
وظلمك

مجون نبض

يتوهج نبضي
يتلعثم ثغري
يحمر وجهي
تنتشي يدي
لاحتضانك
عندما اراك
راكضا نحوي
تسبق لحني
تؤجج جمري
لا اريد
الا انا
فقط
وقلبي معك
اصبح
محور اهتمامك
موجك وفيضانك
صمودك واتزانك
جنونك وهيامك
فانا أنثى صعبة
المرأس
اعشق حد المجون
لا اقبل بالقليل
او حتى
حب مستحيل
عشقي
كدق الدفوف
عالي
كصرخات الكفوف
راعد
في ليل مطير
ضارب
بكل الاساطير
فاغمض عينيك
حلق
معي للسماء
واشرق
ضبابة روحي
كي أحيا
معك
فأنا أحبك
وكفى

صراعات عاشقة

ارتطمت
على جدار قلبك
انفرطت
سنابل شعري
غرقت
فى أمواج عطرك
عانقت
أنفاسك نبضي
اثملني
اشتهاء نبضك
رق وجعي داوي جسدي
أنا عصفورة
علي حجرك
تغرد اجنحتي وهمساتي
يرقص نبضى
على صدرك
تداعب انفاسك قبلاتي
كلما
احتوتني عيونك
خفضت
فى قربك صوتي
اغتاب عقلي
هو ملكك
اغرقني بعطرك
،عطر قبلاتي
تتصفحني يديك
وأوجاعك
يتنهد
فى نوافذك عشقي
أنا عاشقة
عذبها قربك
اقترب
لتبتسم عيوني
لاتتكيء لهفتى
لصدى سواك
تدعى العطش
إن حضرت شفاهي
متى
تذوب ثلوج قلبك
وخلف أزرار
قميصك
تحميني.

(الغريب )
على ضفاف نهر بعيد
اقترب
من شواطئ المرجان
ابحث عن حبيب افتقده
اري آثار أقدامه
قد اقتربت
من شهقات الانتظار
تنحرف يمينا ويسار
ويختفي أثره ثانية
حبست انفاسي
لاري ملابس غريب
بها صوره لطفل جميل
وبطاقه بلا هوية
وبلا عنوان
أخذني نحيب
اعتقد صار مفقود
في واد بعيد
ياله من خذلان
فقدته في ثوان
بلا حضن
أو تحية
هل مات الانسان
أم كان ضحية اهمال
هل أصبح كالغريب
أم اخدته البحور
وامواجها العتية
سأعود
وانتظره من جديد
حتي يأتي كعادته
ويلقي التحية