الزراعة : خلال إجازة العيد تنتفض من أسوان حتى مطروح لمتابعة حصاد وتوريد القمح

متابعة / سناء الفقي

انطلاقا من تكليفات فخامة الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية الاهتمام بالمحاصيل الاستيراتيجية لتحقيق الأمن الغذائي للمواطنين
لم يتوقف العمل في وزارة الزراعة خلال إجازة عيد الفطر المبارك حيث تواجد معظم قيادتها في مواقع وميدان العمل في كل المحافظات على مستوى الجمهورية من أسوان إلى مطروح لمتابعة حصاد وتوريد محصول القمح

وذلك بناءا على توجيهات السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي بالتواجد في الحقول وتشجيع المزارعين على توريد المحصول،
اوأشاد القصير بالجهود التي يبذلها قيادات الوزارة ومديريات الزراعة في المحافظات وتواجدهم خلال الإجازة لمتابعة الحصاد وتسهيل إجراءات التوريد وعقد ندوات إرشادية للمزراعين لحثهم على التوريد واطلعهم على الحوافز التي تقدمها الحكومة لذلك

وقال “القصير” ان محصول القمح يلقى اهتماما كبيرا من الدولة لانه أحد أهم المحاصيل الاستراتيجية التي تسهم في تحقيق الامن الغذائي واضاف أن تأخير موسم الحصاد هذا العام بسبب الظروف الجوية جاء في صالح زيادة إنتاجية المحصول وأنه مبشر بالخير مشيرا إلى المتابعة الدائمة من د مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء على مدار الساعة لعمليات الحصاد والتوريد وبالتنسيق مع وزارة التموين

وتابع أن هناك استجابة كبيرة من الفلاحين على التوريد حيث تراهن الحكومة على وطنية المزراع المصري الداعم دائما لوطنه في مواجهة كافة التحديات الداخلية والخارجية
وأوضح أنه من المتوقع استلام كمية القمح المستهدفة مشيرا إلى أن مساحة القمح هذا العام 3.65 مليون فدان والإنتاجية المتوقعة 10 مليون وتستهدف الدولة استلام 6 مليون خاصة بعد زيادة نقاط التجميع إلى أكثر من 450 نقطة بالقرب من مناطق الانتاج بالإضافة إلى تسهيل إجراءات التوريد وأيضا تقاضي الثمن نقدا وخلال 48 ساعة

وأكد وزير الزراعة أن معدلات الحصاد والتوريد تشهد تزايد خلال اليومين الماضيين وأشار إلى أن هناك توجه لزيادة مساحة المحاصيل الاستراتيجية مثل القمح والأرز والقطن والذرة حيث تلقى اهتماما كبيرا من القيادة السياسية في إطار استراتيجية الدولة لتحقيق الأمن الغذائي وتقليل فاتورة الاستيراد من الخارج