عمر عوض يدين الهجوم الإرهابي الغادر

 

كتبت فاطمة حسن

أدان عمر عوض مساعد رئيس حزب الجيل الديمقراطي، الهجوم الإرهابي الجبان الذي استهدف إحدى محطات رفع المياه غرب سيناء، وأسفر عن استشهاد وإصابة عددٍ من منتسبي القوات المسلحة المصرية.

وشدد عوض على تجديد الشعب تفويضه للرئيس عبد الفتاح السيسي وقواتنا المسلحة والشرطة المصرية لدحر الإرهاب، ونحن على ثقة من الثأر السريع لشهدائنا.

واكد أن هذه الجماعات الإرهابية، توجّه من جهات مخابراتية خارجية، بهدف زعزعة الاستقرار، وإشاعة الفوضى في مصر، مشددًا، على أنها لن تتمكن من تحقيق أهدافها الخبيثة، ولن تستطيع النيل من مصر.

وتقدم عوض بخالص العزاء لأسرة كل من اغتالتهم يد الغدر، سائلًا المولى عز وجل، أن يتغمدهم بواسع رحمته، ويسكنهم فسيح جناته، وأن يلهم أهلهم وذويهم الصبر والسلوان وأن يمن بالشفاء العاجل للمصابين.

وأعلن العقيد أركان حرب غريب عبد الحافظ، المتحدث العسكري للقوات المسلحة، إحباط هجوم إرهابي على إحدى محطات رفع المياه بغرب سيناء.

وقال المتحدث العسكري في بيان نشره اليوم السبت، عبر صفحته الرسمية بموقع فيسبوك: «قامت مجموعة من العناصر التكفيرية بالهجوم على نقطة رفع مياه غرب سيناء، وتم الاشتباك والتصدي لها من العناصر المكلفة بالعمل في النقطة، مما أسفر عن استشهاد ضابط و10 جندي وإصابة 5 أفراد».

وأضاف البيان أنه جارٍ مطاردة العناصر الإرهابية ومحاصرتهم في إحدى المناطق المنعزلة في سيناء، مؤكّدًا استمرار جهود القوات المسلحة في القضاء على الإرهاب واقتلاع جذوره.