الحكومة تستعد لإطلاق مبادرة دعم وتوطين الصناعات

محمد حسونه
تعمل الحكومة على اتخاذ كافة الإجراءات لتسهيل جذب الاستثمارات ومشاركة القطاع الخاص بناء على تكليفات الرئيس التي أعلنها مؤخرا، وذلك من خلال خطة تنفيذية بتوقيتات زمنية محددة.
وتستعد الحكومة لإطلاق مبادرة دعم وتوطين الصناعات للاعتماد على المنتج المحلي وتقليل الواردات، وتعزيز دور القطاع الخاص في توطين العديد من الصناعات الكبرى والمتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، والحوافز المقترحة في هذا الشأن.
ومن المتوقع أن تعقد الحكومة مؤتمرا صحفيا الأسبوع القادم تنفيذا للتكليفات الرئاسية بشأن إعلان خطة الدولة المصرية للتعامل مع الأزمة الاقتصادية العالمية، والتي تشمل تنفيذ إجراءات عاجلة لتحسين مناخ الاستثمار وجذب الاستثمارات الأجنبية المباشرة في مجالات البنية التحتية والطاقة والصحة والتعليم والتحول الرقمي، بجانب التكليفات الأخرى للحكومة وأكد تقرير لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية أن الدولة استثمرت على مدار السنوات الماضية في بناء بنية تحتية قوية قادرة على جذب الاستثمارات، وتتيح فرص النجاح لأي مستثمر حقيقي، كما نوهت إلى أهم الخطوات التي يتم اتخاذها حاليا لتعميق الشراكة مع القطاع الخاص باعتباره شريكا مهما في التنمية، ومصدرا لتوفير فرص العمل وتحسين أوضاع المواطنين.
استعرض التقرير أهم الفرص الاستثمارية المتاحة في مختلف قطاعات الدولة، ولا سيما في قطاع تحلية المياه، ومشروعات إنتاج الهيدروجين الأخضر، إضافة إلى قيام الحكومة بالبدء في طرح حصص من شركات مملوكة للدولة في البورصة المصرية، من ضمنها الشركات المملوكة للقوات المسلحة وذلك خلال العام الحالي.
وأشار التقرير إلى أنه سيتم تعيين مستشارين لتقييم الشركات المستهدف طرحها في البورصة.