رئيس جامعة المنيا يفتتح وحدة المرأة

رئيس جامعة المنيا يفتتح وحدة المرأة الآمنة بمستشفى الكبد الجامعي عبر الفيديو كونفرنس

 

المنيا/انتصار شاهين

افتتح الدكتور مصطفى عبد النبي عبد الرحمن، رئيس جامعة المنيا، وحدة المرأة الآمنة بمستشفى الكبد الجامعي، الذي شهده كلاً من: الدكتورة مايا مرسي، رئيس المجلس القومي للمرأة، وسفير صندوق الأمم المتحدة للسكان، ورؤساء جامعات بنها، وبني سويف، والسادس من أكتوبر عبر تقنية الفيديو كونفرنس، والتي أنشئت بمستشفى الكبد الجامعي، بالتعاون مع المجلس القومي للمرأة، وصندوق الأمم المتحدة للسكان، وتُعد هذه الوحدة ضمن أربع وحدات جاري افتتاحها على مستوى الجامعات المصرية.

رافق رئيس الجامعة خلال الافتتاح الدكتور حسن سند عميد كلية الحقوق، ومدير وحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة، والدكتور حسام شوقي عميد كلية الطب، والدكتور أيمن حسانين المدير التنفيذي للمستشفيات الجامعية، والدكتور وليد مكرم، المدير التنفيذي للمعلومات بالجامعة، وأ/ عبد الناصر حسان أمين الجامعة لشئون المستشفيات الجامعية، ولفيف من أعضاء الوحدة.

وأشاد د. عبد النبي بافتتاح وحدة المرأة الآمنة التي أنشأتها جامعة المنيا كشعبة تابعة لوحدة مناهضة العنف ضد المرأة بالجامعة والتي كانت في مقدمة الوحدات التي أنشأتها الجامعات المصرية التي تمارس نشاطاً كبير لخدمات المرأة في الصعيد، ومناهضة العنف ضدها بالمعنى الكامل للعنف الذي يشمل قهر المرأة وابتزازها أو أي صور وأدوات التمييز المادي والمعنوي ضدها، مؤكداً أن. الوحدة الجديدة تكفل مواجهة أي اعتداء علي المرأة والعناية بها سواءً مادياً أو معنوياً بما يؤثر علي صحتها أو معصومية جسدها أو الضرر بكل أنواعه، حيث تتولى الوحدة تقديم الدعم الطبي والنفسي للمرأة المعنفة من خلال فريق طبي متخصص لتقديم الرعاية الطبية والنفسية، لتكون هذه الوحدة مقصد لكل امرأة معنفة، وذلك في إطار من السرية والحماية التامة وفقاً للبروتوكول الموقع بين الجامعة والمجلس القومي والمرأة، لخدمة قضايا المرأة عموماً وبمحافظة المنيا علي وجه خاص.