مشروع تطوير سور مجرى العيون ضمن خطة تطوير القاهرة واعادة مجدها الحضارى والتاريخى

مشروع تطوير سور مجرى العيون ضمن خطة تطوير القاهرة واعادة مجدها الحضارى والتاريخى

 

كتبت منى احمد

صرح عاطف امين رئيس التحالف المصرى لتطوير العشؤائيات ان مشروع تطوير سور مجرى العيون هو أهم مشروعات للقضاء على المناطق العشؤائية وتوفير حياة كريمة للمواطنين حيث تعتبر المناطق العشؤائية الملاصقة لسور جرى العيون كالجيارة – وحوش الغجر – والجباسة – والسكر والليمون باتت لسنوات طويلة محرومة من الخدمات وانتشار الجريمة والمخدارت ونقل قاطنيها البالغ عددهم 1660 أسرة إلى وحدات سكنية جديدة مؤثثة ومزودة بكافة الخدمات اللازمة لتوفير حياة كريمة وسكن ملائم لهم في مشروع كمبوند الخيالة بالاضافة الى منطقة بنى هلال العشوائية التى تقع ايضا بجوار سور مجرى العيون وكانت تضم 164 عقارا بإجمالى 618 أسرة تم تسكينهم بمشروع الأسمرات فى وحدات سكنية مؤثثة بالكامل ومزودة بجميع الخدمات اللازمة كما يتم توفير كل الخدمات من مدارس ومكتب بريد ووحدة صحية ومركز شباب ومخابز وخطوط أتوبيسات نقل عام لخدمة المواطنين وفقا لتوجيهات السيد الرئيس عبد الفتاح السيسى و اكد عاطف امين رئيس التحالف المصرى لتطوير العشؤائيات ان المشروع سيحويل المنطقة بالكامل لمزار سياحى عالمى نظرا لما تتميز به المنطقة من وجود مسجد عمرو بن العاص اقدم المساجد الاسلامية فى مصر وافريقيا وكذلك الكنائس القديمة وهى الكنسية المعلقة ومارى جرجس وابو سيفين والعذراء وكذلك المتحف اليهودى بالاضافة الى متحف الحضارة لاعادة الوجة الحضارى والجمالى الى العاصمة وان اجمالى تكلفة المشروع تصل الى 6 مليار جنية على مساحة 95 فدان وسوف يتم انشاء عدد من المطاعم والكافيهات والأسواق الحضارية والمسارح والسينمات والاستوديوهات الفندقية كما يتم تنفيذ 79 عمارة سكنية على الطراز الإسلامى بارتفاعات مختلفة تضم 1924 وحدة سكنية و18 وحدة تجارية بالدور الأرضي ببعض العمارات واوضح رئيس التحالف المصرى لتطوير العشؤائيات بان الإنجازات والمشروعات القومية التي حققها الرئيس عبد الفتاح السيسي لمصر تتحدث عن نفسها في جميع أنحاء الجمهورية

وان ملف تطوير العشؤائيات يعتبر من اهم انجازات الدولة خلال الفترة الماضية وإن الدولة حققت تقدما ملموسا على أرض الواقع لتوفير حياة أفضل ومساكن آمنة لسكان المناطق العشوائية

مشروع تطوير سور مجرى العيون ضمن خطة تطوير القاهرة واعادة مجدها الحضارى والتاريخى