تاجيل محاكمه المتهمين بالشروع في قتل سائق بالعاشر من رمضان ليوم 18من الشهر الجاري

طارق عيد

قررت محكمة جنايات الزقازيق في جلستها المنعقدة اليوم برئاسة المستشار نسيم بيومي رئيس المحكمة بتأجيل النطق بالحكم في قضية الشروع في مقتل سائق علي يد 4متهمين بالعاشر من رمضان ليوم 18من الشهر الجاري تفاصيل الواقعة عندماتلقى اللواء محمد والي مدير أمن الشرقية ومساعد وزير الداخلية إخطارا من العميد عمرو رؤف مدير المباحث الجنائية يفيد بورود إخطارًا من مأمور قسم شرطة أول العاشر من رمضان، يفيد بورود بلاغا من ” محمود . ح . أ ” ٢٦ عاما محاسب ، ومقيم بمحافظة الجيزة، بأنه نما إلي علمه قيام مجهولين باستيقاف المدعو ” مصطفي.  ح . ع ” سائق ، بالطريق العام حال استقلاله سيارة ملك شقيقه، وأطلقوا صوبه عيار ناري ما أحدث إصابته التي أودت بحياته.

كشفت التحقيقات أكدتها التحريات، أن وراء ارتكاب الواقعة كل من ” مصطفي . س . س ” ٢١ عاما ميكانيكي ، و ” عبد الله . ع . م ” ٢٢ عاما سائق ، و ” أحمد . ح . أ ” ٢١ عاما سائق والمقيمين مدينة السلام بالقاهرة ، و ” فارس . ع . ج ” ٢٥ عاما ومقيم الخانكة بمحافظة القليوبية.

وتبين من التحريات قيام المتهمين بالاتفاق فيما بينهم علي ارتكاب واقعة سرقة بالإكراه، وذلك لمرورهم بضائقة مالية ، وأعدوا لذلك الغرض سلاحا ناريا بندقية خرطوش، وسيارتين استقلوها وتوجهوا إلي طريق مصر الإسماعيلية الصحراوي، لتنفيذ مخططهم الإجرامي، وما إن أبصروا المجني عليه حال قيادته سيارة محملة بالخردة، وتتبعوه مستقلين السيارتين حتي توقف المجني عليه بأحدي محطات الوقود، وتوجه المتهم الأول وأوهمه برغبته في توصيله لأحد المصانع ، وحال سيرهما في الطريق قام المتهمين من الثاني حتي الرابع باستيقافه وترجل المتهم الأول وأشهر في وجهه السلاح الناري ، وهدده بترك السيارة وحال مقاومتهم باغته الأول بعيار ناري أحدث إصابته التي أودت بحياته، وخاب مقصدهم بسرقة السيارة والمنقولات الخاصة بالمجني عليه خشية ضبطهم ولاذوا بالفرار.