طالبات كلية اعلام ينتجن فيلم وثائقي يناقش دور الفن في التعبير عن مشاكل المرأة في مصر

كتب-احمدعبدالرحيم 

انتجت طالبات كلية الإعلام ، جامعة القاهرة فيلماً وثائقياً بعنوان “حلي الضفاير”. يناقش الفيلم دور الفن فى التعبير عن مشاكل المرأة فى مصر و خاصة الصعيد يدعو الفيلم إلي تعميم فكرة استخدام الفن لبناء القيم وحل المشكلات الاجتماعية، وهو أيضاً تشجيع للمرأة على التحرر من قيود الخوف من التعبير عن آراءها علناً ودعوة للأمل في غدٍ أفضل تتحقق فيه الأحلام.
كان فريق مسرح بانوراما برشا هو شعاع النور الذي أنار لفريق العمل طريقة معالجته للفكرة و كان سبب فى تمسك الفريق بفكرة الفيلم رغبة منهم فى توضيح دور الفن الحقيقى فى المجتمع. قام طلاب كلية الإعلام جامعة القاهرة بالتردد المستمر على قرية البرشا، مركز ملوي؛ باعتبارها مركزاً لأحداث الفيلم بغرض بناء علاقة وطيدة مع أعضاء فريق مسرح البرشا والتعرف عن قرب عن مشكلات المرأة في صعيد مصر. وكيف قرر فريق بانوراما برشا التعامل معه. استطاع فريق بانوراما برشا التعبير و إحداث التغيير في بعض الأفكار بالفعل كالزواج المبكر و ختان الإناث.
تدور أحداث الفيلم حول رحلتهم من البداية الى تحقيق هذا التغيير الملموس كتأكيد على أهمية دور الفن في تغيير و تطوير المجتمعات و الأفكار
شارك في هذا العمل اثنا عشرة طالبة من الفرقة الرابعة من كلية الإعلام، جامعة القاهرة: منة عطا، حبيبة نجم الدين، ولاء حسن، فرح علي، هنا حامد، حنين بندر، نهال أسامة، دينا علي، هايدي أحمد، دنيا محمد، ميادة مجدي، سلمى مدحت.