الحكومة البريطانية توافق على بيع نادي تشيلسي

محمد حسونه
وافقت الحكومة البريطانية بشكل رسمي على استحواذ مجموعة الملياردير الأمريكي تود بولي على نادي تشيلسي مقابل 4.25 مليار جنيه استرليني.
وبعد أن أعطى مجلس الدوري الإنجليزي الممتاز الضوء الأخضر أمس لشراء تود بولي لنادي تشيلسي من رجل الأعمال الروسي رومان أبراموفيتش، منحت الحكومة البريطانية الآن الضوء الأخضر لتحالف تود بولي لتولي السيطرة على البلوز.
وقال مصدر حكومي في تصريحات تناقلتها الصحف الإنجليزية: «في وقت متأخر من ليلة أمس، توصلت حكومة المملكة المتحدة إلى موقف يمكننا من خلاله إصدار ترخيص يسمح ببيع نادي تشيلسي لكرة القدم. بعد معاقبة رومان أبراموفيتش، عملت الحكومة جاهدة لضمان تمكن نادي تشيلسي من الاستمرار في لعب كرة القدم. لكننا كنا دائماً واضحين في أن مستقبل النادي على المدى الطويل لا يمكن تأمينه إلا في ظل مالك جديد».
وقال مصدر حكومي في تصريحات تناقلتها الصحف الإنجليزية: «في وقت متأخر من ليلة أمس، توصلت حكومة المملكة المتحدة إلى موقف يمكننا من خلاله إصدار ترخيص يسمح ببيع نادي تشيلسي لكرة القدم. بعد معاقبة رومان أبراموفيتش، عملت الحكومة جاهدة لضمان تمكن نادي تشيلسي من الاستمرار في لعب كرة القدم. لكننا كنا دائماً واضحين في أن مستقبل النادي على المدى الطويل لا يمكن تأمينه إلا في ظل مالك جديد».
وأعطت الحكومة البريطانية الضوء الأخضر، بعدما تأكدت أنه لن يذهب أي من عائدات بيع النادي إلى المالك السابق الخاضع للعقوبات رومان أبراموفيتش.
وأضاف المصدر الحكومي: «بعد عمل مكثف، نحن مقتنعون الآن بأن العائدات الكاملة لعملية البيع لن تعود بالفائدة على رومان أبراموفيتش أو أي فرد آخر خاضع للعقوبات. سنبدأ الآن في عملية ضمان استخدام عائدات البيع لأسباب إنسانية في أوكرانيا، ودعم ضحايا الحرب».
ووفقاً لصحيفة تليغراف البريطانية، تود بولي، على استعداد لمنح توماس توخيل مدرب تشيلسي 200 مليون جنيه استرليني لإنفاقها هذا الصيف على تعزيز صفوف الفريق، بعد حصوله أخيراً على الضوء الأخضر من الحكومة البريطانية، والدوري الإنجليزي، وأوروبا، للاستحواذ على تشيلسي.
ويريد تحالف بولي الاحتفال بنهاية حقبة رومان أبراموفيتش من خلال إعطاء توخيل إشارة واضحة بأنهم جادون بشأن جعل تشيلسي منافساً حقيقياً لمانشستر سيتي وليفربول الموسم المقبل.