وزير الزراعة يبحث مع وفد الإيفاد أفاق التعاون والمشروعات الزراعية المشتركة

 

 امل كمال

استمرارا للتعاون الوثيق بين وزارة الزراعة واستصلاح الأراضي مع الكيانات الدولية الهامة العاملة في مجال تنمية وتطوير مختلف المجالات الزراعية،
السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي استقبل السيدة/ برسيلا توريس – كبير مستشاري المشتريات بالايفاد والسيدة/ نتالي جبرايل – كبير مسئولي المشتريات باقليم الشرق الأدني وشمال أفريقيا واوروبا والسيد/ محمد الغزالي – مسئول مشروعات الايفاد بمصر
بحضور المهندس مصطفى الصياد نائب وزير الزراعة للثروة الحيوانية والسمكية والداجنة وذلك لمناقشة سبل التعاون بين الوزارة ومنظمة الايفاد في عدد من الموضوعات الهامة ومنها مؤتمر COP27. المقرر عقده في مصر نوفمبر القادم بمدينة شرم الشيخ

اللقاء تناول التعاون في بناء القدرات للكوادر العاملة بمشروعات الايفاد بمصر والدور المنوط بهم في تنفيذ المشروعات علي أكمل وجه لتحقق الاهداف المنشودة منها وقد اشاد مسئولي الايفاد بالكوادر الموجودة في عدد من المشروعات المنفذه بمصر ، وفي سياق متصل اكد القصير علي ضرورة ابراز هذه النماذج وقصص النجاح فى قمة المناخ والخاصة بمشروعات الايفاد
‏ومن بينها مشروع سيل SEAL في المؤتمر القادم COP27
‏ كما اكد القصير علي أن الدولة المصرية تعمل جاهدة علي الاسراع من الاجراءات التي من شأنها تحسين أداء العمل الحكومي في تنفيذ المشروعات بمصر والانتهاء من المشروعات المعلقة،
‏ وقد وعد مسئولي الايفاد بعرض النماذج المصرية الناجحة على مجلس محافظي الايفاد القادم
‏من ناحيتهم أكد مسئولي الايفاد ان نظام المشتريات الجديد الذي تعمل به مشروعات الايفاد في مصر هو نظام فعال للتخطيط والمتابعة للتأكيد على مخرجات المشروعات وتحقيقها لأهدافها وسيتم اطلاق النسخة التجريبية لبرنامج المشتريات الجديد في مصر في سبتمبر المقبل،
” ‏القصير” رحب باطلاق البرنامج تحت رعاية وزارة الزراعة واستصلاح الاراضي واقترح ان يتم الاطلاق من المركز التنسيقي بالاقصر كونه منارة للتدريب والتعاون المستدام بين مصر والاشقاء من الدول الأفريقية المختلفة.
حضر اللقاء د سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية بوزارة الزراعة والدكتور محمد فهيم مستشار وزير الزراعة للمناخ