السيسى: أجلنا زيادة أسعار الكهرباء للمرة الثالثة علشان ميبقاش حمل على الناس

 

 

 

 امل كمال

شدد الرئيس عبد الفتاح السيسى على أن الدولة حريصة على استقرار أسعار الوقود والطاقة رغم ارتفاعها عالميا لأن سعر برميل النفط حاليا إلى 120 دولارا للبرميل، مشيرا إلى أن الدولة أرجأت زيادة أسعار الكهرباء ثلاث مرات لتخفيف الأعباء عن المواطنين آخذا فى الاعتبار أن هناك 17 مليون مشترك أى ما يعادل 17 مليون شقة تدفع فاتورة كهرباء تقل 50% عن ثمن الطاقة.

وأوضح الرئيس السيسى خلال افتتاح مشروع مجمع الإنتاج الحيوانى والألبان بمدينة السادات بمحافظة المنوفية أن تكلفة انتاج الطاقة الخاصة بالكهرباء إذ تضاعفت أسعار الغاز الذى يستخدم فى تشغيل محطات الكهرباء أربع مرات، مشيرا إلى أن تكلفة وحدة الغاز ارتفعت إلى معدل يتراوح ما بين 20-21 دولارا مقابل معدل يتراوح ما بين 3-5 دولارات، مؤكدا أن تلك الاجراءات التى اتخذتها الدولة لضبط الأسعار وتخفيف الأعباء عن المواطنين محدودى الدخل وهى أقصى ما يمكن عمله فى ظل الظروف الراهنة وارتفاع أسعار الطاقة عالميا.

وقال الرئيس السيسى إن الدولة حافظت على استقرار أسعار المنتجات ووسائل النقل رغم ارتفاع معدلات التضخم والأسعار بشكل كبير عالميا