مواجهة الشائعات

دور الاعلام في مواجهة الشائعات عنوان ندوة لمركز إعلام زفتى بالغربية

 

الغربية / محمد السايس

عقد مجمع اعلام زفتى ندوة إعلامية تحت عنوان ” دور الاعلام في مواجهة الشائعات ” بقاعة المجمع .

استهدفت الندوة بيان دور الاعلام في مواجهة الشائعات واثر الشائعات على الامن القومى. تحدث في الندوة الدكتور هانى صلاح كبير مخرجين بالتليفزيون المصرى موضحاً اضرار الشائعات وقال ان للشائعات اضرار ونتائج كارثية لا تقتصر على فئة بعينها فكل شائعة تستهدف فرد أو فئة أو كيان معين فقد يكون المستهدف شخص لتشوية صورته وقد تكون دولة للتأثير على مسيرة التنمية بها لذلك نستطيع أن نرصد أهم أضرارها فى أحداث التفكك الأسرى وعلى الامن القومى للدولة وايضا الأضرار بالاقتصاد الوطني وانعدام الثقة بالآخرين.
و أضاف أن الشائعات أصبحت نهج مستمر وحال دائم نستيقظ عليه كل صباح وتعد اكثر الرذائل التى تدخل بالأمة لاضطراب احوالها وهناك من يرمى بأخبار زائفة تنتشر فى المجتمع بشكل سريع وتتداول بين الناس ظناً منهم أنها صحيحة ولم يسلم منها أحد فالسيدة عائشة رضوان الله عليها لم تسلم من الشائعات والتى نالت من شرفها وسمعتها.
وقال أن للشائعات اسباب عديدة منها الهوى والنفاق الجهل الفراغ الكراهية حب الظهور والقلق وسوء الوضع الاجتماعي أن مواقع التواصل الاجتماعي لها دور كبير فى انتشار وتزايد نسبة تداول الشائعات بين المواطنين.
ثم اشار الى أن الدولة من خلال مؤسساتها المختلفة لها دور كبير وهام فى الرد على الكثير من الشائعات سواء داخليا أو خارجيا فالرد يكون من خلال الهيئة العامة الاستعلامات.
ثم تطرق الى عوامل مكافحة الشائعات ( التأكد من المصدر والعودة للمصادر الرسمية المفترض أن تٌصدر منها المعلومات. ـ تحليل الإشاعة أو الأخبار المتداولة تحرى الدقة فى كل ما ينشر أو يذاع ـ يجب التصدى للمواقع التى تنشر الاخبار والصور المفبركة خاصة من يعملون فى مجال الإعلام ـ يجب إبراز الدور الحقيقى لوسائل الإعلام وخاصة المحطات الفضائية فى التصدى لهذه الشائعات التى دائما ما تكون من أهدافها التأثير على مسيرة التنمية.
وفى ختام الندوة دار حوار نقاشي بين المحاضر والجمهور و تم الرد على استفساراتهم .
شارك في الندوة بعض موظفي وموظفات المصالح الحكومية التربية والتعليم الرى الصحة الزراعة الثقافة الصحية
بحضور الدكتور محمد عبد المعبود الخشن رئيس قسم التربية البيئية والصحية والسكانية والمنسق الصحى بإدارة زفتى التعليمية .
ادار الندوة محسن عبد الله اخصائي اول اعلام
تحت اشراف عبد الله الحصري مدير مجمع الاعلام وعزة سرور مدير عام إدارة اعلام وسط الدلتا وسمير مهنا وكيل الوزارة رئيس الإدارة المركزية لإعلام وسط وشرق الدلتا.