نائب شرطة دبي

نائب شرطة دبي يوجه بإعادة صياغة استراتيجية جمعية الإمارات لرعايةالموهوبين

 

متابعة – علاء حمدي

وجه معالي الفريق ضاحي خلفان تميم، نائب رئيس الشرطة والأمن العام في دبي، رئيس جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين، بإعادة صياغة استراتيجية الجمعية لتتماشى مع رؤية وتطلعات صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشك آل مكتوم، نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي، حفظهما الله ورعاهما، التي تركز على التعليم والبحث العلمي، وتطوير المسيرة التعليمية ورعاية المواهب وتخريج المبتكرين، وإدخال عناصر التطور التكنولوجي والصناعي، التي تشمل الطاقة النووية السلمية والمتجددة وعلوم الفضاء، وصولا لتحقيق استراتيجية دولة الإمارات التي تهدف لتكون من رواد العالم في البحث العلمي والصناعي ومركزا عالميا رائداً في الابتكار بحلول المئوية 2071م.

وأضاف معاليه: إن جمعية الإمارات لرعاية الموهوبين، وضعت ضمن أولوياتها وخططها المستقبلية، بأن تتضمن استراتيجيتها الجديدة رؤية ورسالة وقيم، تواكب تطلعات القيادة الجديدة لدولة الإمارات العربية المتحدة، الهادفة لخلق جيل من الشباب يحدث ثورة صناعية، وأشار معاليه إلى أن الجمعية سوف تعمل على عقد ورش عمل يشارك فيها مخططين استراتيجيين إماراتيين، متخصصين في المجالات الصناعية، بحيث يعملون على صياغة مجموعة من التوصيات التي ستشكل الاستراتيجية الجديدة للجمعية.

جاء ذلك خلال ترؤس معاليه الاجتماع العادي لجمعية الإمارات لرعاية الموهوبين، الذي عقد عن بعد صباح اليوم، عقب اجتماع الجمعية العمومية للجمعية، وحضره أعضاء مجلس الإدارة: الدكتور منصور العور نائب رئيس الجمعية ومنيرة صفر أمين السر العام، والدكتور سيف الجابري، أمين الصندوق، والدكتور شافع النيادي، وديالا ابراهيم، وسعادة اللواء وليد المناعي، وسعادة ميرزا الصايغ، والمقدم زيد الصابوني المستشار الإعلامي للجمعية والدكتورة مناهل ثابت المستشارة العلمية لجمعية الإمارات لرعاية الموهوبين وعدد من أعضاء الجمعية.

وقد تم خلال اجتماع الجمعية العمومية استعراض التقريرين المالي والإداري للعام الماضي، واعتماد مشروع الميزانية لعام 2022، وبراءة الذمة المالية وتعيين مدقق حسابات والتصديق على محضر الجمعية العمومية السابق.

كما تم في الاجتماع مناقشة عدد من المواضيع المدرجة على جدول الأعمال أهمها المرحلة المقبلة، وتحديد موعد لإطلاق الموقع الجديد للجمعية، ومناقشة اقتراحات الأعضاء.

قد تكون صورة ‏‏‏‏١٦‏ شخصًا‏، ‏أشخاص يقفون‏‏ و‏نص‏‏