وزارة الداخلية

وزارة الداخلية توضح حقيقة ما حدث مع ابنة شقيق الفنانة بدرية طلبة

 

متابعة /عواطف ابو عميره

وقال بيان أمني: “تبين عدم صحة تلك الادعاءات وأن حقيقة الواقعة تتمثل فى أنه عقب خروج ابنة شقيقها صحبة والدتها للتسوق وشراء بعض المستلزمات ونتيجة لارتفاع درجة الحرارة شعرت بحالة إعياء.. ولدى علم الفنانة المذكورة بالأمر قامت بكتابة المنشور المشار إليه دون التحقق من الواقعة، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية”.

وتعرضت بدرية طلبة، للهجوم بعد أن نشرت صورة لابنة أخيها زاعمة تعرضها للخطف، حيث اتهمها البعض بمحاولة تصدر الترند، فحذفت المنشور من حسابها على موقع التواصل الاجتماعي “فيس بوك”.

وقالت بدرية خلال المنشور: “والله ماكنت بصدق ومكانش ييجي علي بالي أبدا إن دي حقيقة لكن حصلت لحد مني، اللي اتشكت دي بنت أخويا، وربنا ستر ورجعت بيتها بالسلامة، أمانة خدوا بالكم من بناتكم لأن واضح إن البنات الكبار هم السن المستهدف”.
واختتمت بدرية حديثها وقالت: “شيروا على قد ما تقدروا علشان نوعي الناس، دا مش بوست منقول، دى صفحتى أنا بدرية طلبة ودى بنت أخويا”.
وبعد أن حذفت بدرية المنشور السابق كتبت:”اعتبرونى منزلتش حاجة طالما حتقعدوا تكدبوا وتناقشوا، أنا بوعيكم مش أكتر لأن حصل معانا فعلا ومقولتش تخدير كلى زي ما بتقولوا والبوست كان واضح واللي بيدخل على الخاص عايز التفاصيل أنا مش فاضية أقعد أشرح لكل واحد مش مصدق براحة راحتك والغريبة بقى اللى يقولك ترند!!! ترند إيه يا ابو ترند هو أى هبد وأى كلام”.
وبعدها قالت بدرية في منشور جديد: “بشكر كل اللى اهتم وسأل واطمن من الدولة وقسم الشرطة التابعة ليه ومن النقابة واطمنوا على البنت من باباها، وبكرر تانى أنا شيلت البوست بسبب التعليقات البايخه مشلتهوش من فراغ”، وعادت بدرية لحذف كل المنشورات عن الحادث”.

قد تكون صورة ‏شخص واحد‏