الهند تعرب عن قلقها إزاء الهجوم على معبد للسيخ في كابول

متابعة / محمد حسونه
أعربت الهند عن قلقها البالغ إزاء الهجوم الذي استهدف معبدًا لطائفة السيخ في وسط العاصمة الأفغانية كابول، اليوم السبت، وتضمن انفجارات وإطلاق نار، مؤكدة أنها تراقب الوضع عن كثب.
وقالت المتحدثة باسم وزارة الشؤون الخارجية، أريندام باجي – في بيان نقلته وكالة أنباء آسيا الدولية (إيه.إن.آي) الهندية – “نشعر بقلق عميق إزاء التقارير الصادرة من كابول بشأن الهجوم على معبد مقدس للسيخ في المدينة”.
وأضافت “نراقب الوضع عن كثب، وننتظر المزيد من التفاصيل حول التطورات الجارية”.
وكانت وسائل إعلام محلية قد أفادت بأن انفجارين على الأقل قد وقعا بالقرب من معبد للسيخ في حي كارتي باروان في كابول. ولم تعلن أي جماعة مسؤوليتها حتى الآن عن الهجوم.
وقالت وزارة الداخلية الأفغانية إن شخصين على الأقل قتلا وأصيب 7 آخرون في الهجوم، كما ذكرت أن منفذي الهجوم قد قتلوا، دون أن تحدد عددهم.
وذكرت الوكالة الهندية إنه بحسب ما ورد فقد اقتحمت مجموعة من المسلحين المجهولين المعبد وفتحوا النار، كما وقع انفجار وقع خارج بوابة معبد أسفر عن مقتل شخصين أفغانيين على الأقل أحدهما من الطائفة الهندوسية وتبع ذلك انفجاران داخل مجمع المعبد، ما أدى إلى اشتعال النيران في بعض المتاجر الملحقة بالمعبد.
وبحسب مصادر، كان في المعبد وقت الهجوم ما بين 25 و30 مصليًا.