سفراء المناخ بالإسكندرية وندوة لتنشيط السياحة

متابعة إسراء مرجان 

رئيس القسم العسكري 

أعد مكتب الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي بالإسكندرية بالتنسيق مع وزارة البيئة و مبادرة مليون شاب متطوع للتكيف المناخي “سفراء المناخ”، اليوم، ندوة تحت عنوان “تداعيات التغيرات المناخية وتأثيرها على قطاع السياحة وسبل مواجهتها”، وأربعة ورش عمل لإعادة التدوير تحت رعاية وزارة السياحة والآثار.

حضر مجموعة من أساتذة كلية السياحة والفنادق بجامعة الإسكندرية ومسئولي وزارة البيئة بمحافظة الإسكندرية وطلاب الجامعات المصرية بالإضافة إلى ممثلين عن المجتمع المدنى المهتمين بالتوعية بالتغيرات المناخية وأثرها على المجتمع وذلك في إطار الحوار الوطني للمناخ للجمهورية الجديدة 

 

وأوضحت إيمان عبدالرحمن، مدير عام المكاتب الداخلية بالهيئة أن قيام الوزارة بتنظيم هذه الندوة يأتي ضمن حرص الوزارة على تكثيف الجهود لتوعية المجتمع بجميع فئاته بأهمية الحفاظ على البيئة من أجل التنمية المستدامة.

 

وقد ألقي الدكتور مصطفى الشربيني، سفير ميثاق المناخ الأوروبي في مصر، خلال الندوة، كلمة عن تداعيات التغيرات المناخية على قطاع السياحة والبيئة البحرية وضرورة التكيف والتخفيف بالسياحة المستدامة والتحول نحو الطاقة الخضراء للمنشآت السياحية

كما تحدث الدكتور سامح رياض وكيل وزارة البيئة بالإسكندرية والمسئول عن تحضيرات مؤتمر المناخ “COP 27” عن قمة أطراف المناخ، بالإضافة إلى قيام الدكتورة داليا ساري ممثلة عن الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي بالحديث عن السياحة الخضراء والحرف التراثية ودور وزارة السياحة والآثار والهيئة في تحقيق الاستدامة تجاهها.

 

وأشارت الأستاذة أمل العرجاوي مدير مكاتب الهيئة بالإسكندرية إلى أنه تم تنظيم عدد من ورش العمل على هامش هذه الندوة تناولت عددا من الموضوعات من بينها كيفية إعادة تدوير المخلفات والاستفادة، مما يحيط بنا دون إحداث تلوث بالبيئة ودون استخدام آلات تدار بالكهرباء أو الوقود الملوث للبيئة، والحرف التراثية وكيفية المحافظة عليها لتحقيق الاستدامة، كما قامت الإدارة العامة للتربية المتحفية لذوي الهمم بقطاع المتاحف بوزارة السياحة والآثار بتنظيم ورشة عمل لذوي الهمم عن تدوير استخدام أوراق المجلات والصحف لعمل نماذج سياحية كجزء من سور قلعة قايتباي أو عمود السواري وغيرهما

  كما تحدث اللواء جمال رشاد رئيس الإدارة المركزية للمصايف والسياحة بالإسكندرية عن استعدادات المحافظة لمواجهة التغيرات المناخية والسياحة.