همسات .. من يملك قلب يملك دنيا و آخره

هناء البحيرى
لكن للأسف أصبح الجميع يسير بمبدأ الغايه تبرر الوسيله
نحن نعيش فى زمن الأقنعة الجميع يرتدي قناع و وراء كل قناع حكاية كبيره و لكل حكايه ضحيه هذه أصبحت الحياة التى نعيش فيها
من يملك المال يريد أكثر و أكثر و لا يفكر فى الفقير
و من يملك السلطة يقهر كل من حوله و لا يعرف أن الكرسي لن يدوم طويلا
أما من يملك شركة أو مصنع دا ئما ينسى كلمة رسول الله صلى الله عليه وسلم ( اعط الأجير حقه قبل أن يجف عرقه)
أما كل من حولك من الأقارب أصبح أكثرهم عقارب
للاسف هذه هي الحياة التي نعيش فيها و أكثر دليل على كلامي هذا روايتي الجديدة فهى ليست من وحي الخيال إنما من واقعنا المرير
للأسف يا ساده أصبح الانسان يتفوق على الشيطان فى الحيل و المكائد لذلك سميت روايتي ( الشيطان يستغيث)
عندما يتحالف الانسان مع الشيطان يتفوق التلميذ على الأستاذ و يصبح الإنسان شيطان يرتدي ثوب إنسان
كل شيء من حولنا أصبح غريب علينا نسمع كلمات و نرى أفعال لم نكن نسمع عنها من قبل
أما المصيبة الكبرى و هى الإنترنت من المفترض أنه أصبح شيء هام فى حياتنا و الجميع لا يستغنى عنه لكن للاسف الكثير يستعمله بشكل خاطئ فى الوقت إلي فيه الغرب يتفوق علينا بسببه
أصبح ضغط العمل يجعل الرجل يهمل زوجته و أولاده من أجل لقمة العيش
أما المرأة تبحث عن الراحة بعد عناء طول النهار من شغل البيت و خدمة الأولاد و يأتي الرجل مرهق يحتاج للراحة يجد مشاكل و أزمات من هنا تحدث المشاكل و تكثر نسبة الطلاق
هذه مشاكل أصبحت دخيلة على مجتمعنا
زمان كان فى صبر في إيمان بربنا
كان الصح صح و الغلط غلط
كان فى إحترام للذات برغم أن نسبة الاميه كانت أكبر من دلوقت
يا ترى العيب فى مين فينا و لا فى الدنيا بس أقول الدنيا زى ما هيه
الشمس هيه هيه و القمر هو هو
يبقى العيب فى مين
انتظروني قريبا فى ( الشيطان يستغيث )
الكاتبة / هناء البحيرى