وزير الخارجية يلتقي وزير خارجية لوكسمبورج

 

 امل كمال

التقى وزير الخارجية سامح شكري، اليوم ٢٠ يونيو الجاري، وزير خارجية لوكسمبورج “جان أسلبورن” وذلك في إطار تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر ولوكسمبورج.

وأوضح السفير أحمد حافظ، المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزير شكري أثنى على مستوى التعاون القائم بين مصر ولوكسمبورج في مختلف المجالات، وكذا وتيرة الزيارات واللقاءات المتبادلة وأبرزها زيارة وزير خارجية لوكسمبورج إلى القاهرة في يونيو العام الماضي، وكذا زيارة وفد مجلس النواب المصري إلى لوكسمبورج برئاسة رئيس لجنة حقوق الانسان في مايو الماضي.

كما أكد الوزير شكري على أهمية تفعيل آلية التشاور السياسي بين وزارتي خارجية البلدين لمراجعة مختلف جوانب العلاقات الثنائية وتنسيق مواقف البلدين حول القضايا محل الاهتمام المشترك.

أضاف السفير حافظ، أن الوزير شكري أكد أيضاً على أهمية تعزيز التعاون الاقتصادي لاسيما من خلال زيادة الاستثمارات اللوكسمبورجية في ظل الفرص الواعدة بالسوق المصري.

كما ناقش الوزيران أهمية الانتهاء من اتفاقيتيّ منع الازدواج الضريبي والخدمات الجوية.

هذا، وأبرز الوزير شكري أهمية التعاون في مجال الطاقة في ظل رؤية مصر للتحول كمركز إقليمي للطاقة، فضلاً عن الخطط الحكومية الطموحة في مجال التحول الأخضر، مع عرض الجهود التي تقوم بها مصر للتحضير للدورة ٢٧ لمؤتمر أطراف اتفاقية الأمم المتحدة الإطارية لتغير المناخ COP27.

كما أوضح المتحدث الرسمي باسم وزارة الخارجية، أن الوزير شكري ونظيره اللوكسمبورجي تبادلا وجهات النظر حيال القضايا الإقليمية والدولية محل الاهتمام المشترك، واتفقا في ختام اللقاء على أهمية الإبقاء على وتيرة التشاور والتنسيق ودفع العلاقات الثنائية قدماً إلى آفاق أرحب.