الغرب لا يثق في جيش أوكرانيا

الغرب لا يثق في جيش أوكرانيا.. وروسيا تكشف أعداد وجنسيات المرتزقة

 

باريس/مرثا عزيز

يبدو أن الغرب دخل مرحلة «عدم الارتياح» لمطالب رئيس أوكرانيا «زيلينسكي» المتكررة بطلب السلاح، مما كشف عن «عدم الثقة» في الجيش الأوكراني.. وقال الصحفي الأمريكي دويل مكمانوس، إن زعماء ألمانيا وفرنسا وإيطاليا رفضوا خلال زيارتهم لكييف، طلبا ملحا من جانب الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي، بتسريع عملية نقل الأسلحة.

وأشار الصحفي، إلى ظهور علامات «التعب من أوكرانيا» في الغرب، بسبب العواقب الاقتصادية الصعبة للعقوبات ضد روسيا لمن فرضها.. ومع ذلك، لم يستجب زعماء أوروبا لطلب زيلينسكي الملح بشأن الإمداد الفوري بأسلحة جديدة.
المستشار الألماني يتهم أوكرانيا بالتضليل وتحريف الحقائق
ومن جانبه قال المستشار الألماني أولاف شولتس في مقابلة مع صحيفة Münchner Merkur، إن ألمانيا تقدم لأوكرانيا المساعدة العسكرية اللازمة..واتهم شولتس، الجانب الأوكراني بالتضليل وتحريف الحقائق، وأضاف: «الكثير مما يقولونه في هذا المجال ببساطة، غير صحيح». ونوه المستشار الألماني، إلى أن تزويد بلاده لأوكرانيا بمنظومات أسلحة أكثر تقدما، مثل مدافع الهاوتزر أو الأنظمة المضادة للطائرات، يتطلب وجود عسكريين مدربين جيدا على استخدامها، وإلا فإن هذه الأسلحة ستكون غير فعالة.
مرتزق أمريكي يصف وضع الجيش الأوكراني بـ «السيرك»
وفي نفس السياق.. نشر الصحفي الأمريكي سيث هارب، مراسلات مع «مرتزق أمريكي» في أوكرانيا، واصفا الوضع في الجيش الأوكراني، بـ «مستشفى المجانين» و«السيرك».. وقال المرتزق الأمريكي الذي يقاتل إلى جانب القوات الأوكرانية: «يتعرض الناس للإصابة ويموتون بدون سبب – إنه مجرد سيرك. دخلنا في قتال لمدة ساعتين، وتبين لاحقا أننا نقاتل قوات خاصة أوكرانية، لا يمكن للعقل تصديق ذلك»..وشدد المرتزق على أنه، «لولا جهود (…) ـ الاسم مخفي ـ لما كنت سأشارك بتاتا في مستشفى المجانين هذا»
وأشار المرتزق الأمريكي، إلى أنه زار العديد من أماكن القتال في أوكرانيا، وكانت استنتاجاته مخيبة للآمال..وأضاف: «يمكنني القول إنه لا يوجد أي أمل للأوكرانيين إذا كانوا سيواصلون القتال بنفس الطريقة»، وتحدث عن حالات التعرض الدوري لقصف نيران صديقة في الجيش الأوكراني.
معاقبة المرتزقة
ومن جهة أخرى.. قال المتحدث باسم الرئاسة الروسية، دميتري بيسكوف، أمس الإثنين، إن المرتزقة الأمريكيين المحتجزين في أوكرانيا متورطون في أنشطة غير شرعية ويجب محاسبتهم على جرائمهم. وأضاف: «لن أخوض في شرح الجانب القانوني لأسرهم. هناك شيء واحد واضح، لقد ارتكبوا جرائم. إنهم ليسوا من الجيش الأوكراني. واتفاقية جنيف لا تنطبق عليهم».
إحصائيات المرتزقة فيإحصائيات المرتزقة في أوكرانيا.. العدد والجنسية
وكشفت روسيا عن تفاصيل احصائيات المرتزقة الأجانب في أوكرانيا، موضحة العدد والجنسية.. وقال المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف، إن أكبر عدد من المرتزقة وصلوا إلى أوكرانيا من بولندا وكندا والولايات المتحدة.
وأضاف الجنرال: تتصدر بولندا بلا منازع، الدول الأوروبية، في عدد المرتزقة الذين وصلوا والذين قتلوا. منذ بداية العملية العسكرية الخاصة، وصل من هناك 1831 شخصا إلى أوكرانيا، تمت تصفية 378 شخصا منهم بالفعل وغادر 272 مرتزقا إلى وطنهم.
ومن رومانيا 504 مرتزقا، مع 102 من القتلى و 98 حالة مغادرة.
وفي المركز الثالث بريطانيا: 422 مرتزقا، و 101 من القتلى و 95 حالة مغادرة.
ونوه المتحدث باسم وزارة الدفاع الروسية، إيغور كوناشينكوف، إلى أن معظم مرتزقة أمريكا الشمالية قدموا من كندا ( 601 شخص قتل منهم 162 وغادر 169 منطقة القتال)..في المركز الثاني الولايات المتحدة: وصل 530، وقتل 214، وغادر 227.
وبالنسبة للشرق الأوسط وما وراء القوقاز وآسيا، أكبر عدد جاء من جورجيا (355 شخصا، تم قتل 120 منهم وغادر 90 أراضي أوكرانيا). ثم عناصر العصابات الإرهابية من سوريا ( 200 شخص، تم قتل 80 منهم حتى الآن وغادر 66 أراضي اوكرانيا)
ووفقا لمعطيات الدفاع الروسية، في المجموع يقاتل ممثلو 64 دولة إلى جانب التشكيلات المسلحة الأوكرانية. وقتل بشكل إجمالي خلال ذلك حوالي ألفي أجنبي.