دفاع السويد تتعاقد على صفقة لتطوير سلاح المدفعية

محمد حسونه
وقعت وزارة الدفاع السويدية اليوم الثلاثاء، مع شركة “باى سيستم بوفورس” عقد شراء 24 قطعة مدفعية هاوتزر من طراز “أرتشر” المحمولة على شاحنات، لتعزيز قدرات سلاح المدفعية السويدى حتى يضطلع بمهامه فى “الاستراتيجية السويدية الدفاعية الشاملة 2021-2025”.
وقالت مجلة “بريكينج ديفينس” المتخصصة في الشأن العسكري، إن رئيس إدارة الإمدادات العسكرية السويدي، ميخائيل فريزيل، والمديرة الإدارية لشركة “باي سيستيم بوفورس”، لينا جيلستروم، وقعا على خطاب نوايا، على هامش معرض “يوروساتوري” الذي استضافته العاصمة الفرنسية باريس في الفترة من 13 إلى 17 يونيو الجاري.
وعلقت مسؤولة شركة “باى” السويدية أثناء حفل التوقيع على الاتفاق قائلة: “نتطلع لكي نصبح جزءاً من تطوير القدرات المتزايدة للمدفعية للبلاد”.
من جانبه، قال مسؤول البرامج في الشركة، ميخائيل تاكي، إن عملية الشراء جزء من الالتزام بتعزيز قدرات المدفعية، لافتاً إلى أن تأثير الأزمة الروسية الأوكرانية على الأمر.. قائلاً “هناك قلق كبير بشأن ما يدور حالياً في أوكرانيا”.
وبيّن تاكي أن السويد اشترت بالفعل 48 قطعة من مدافع “أرتشر” المحمولة على شاحنات منذ دخولها الخدمة لأول مرة في سبتمبر 20015، والمعروف أنها تحمل على شاحنات فولفو السويدية من طراز “إيه 30” بشاسيه 6 إطارات، والتي اختيرت آنذاك “لكفاءتها على الطرق غير الممهدة”.
ولفت إلى أن الدفعة الجديدة من مدافع “آرتشر”، المؤلفة من 24 قطعة، ستُحمَّل على مركبات “راينميتال مان ميليتري”RMMV الألمانية بشاسيه 8 إطارات، واصفاً إياها بأنها “مركبة أسرع في الحركة على الطرق” تتمتع المركبة بسرعة قصوى تصل إلى 56 كيلومتراً في الساعة، وقدرة على العمل المتصل لمسافة تصل إلى 500 ميل (حوالي 800 كيلومتر).