كلمة الأمين العام ميثاق شرف

كتب السيد عنتر
عقب استضافة الرائد الكشفي حسن السبتي الامين العام للاتحاد العربى لرواد الكشافة والمرشدات على منصة حدوته كشفية أمس الإثنين وطرح العديد من الأسئلة لمن فاته الحوار من بداية وجدت من واجبي اعادة نشر كلمته عقب ترشحه الامين العام للاتحاد العربي لرواد الكشافة والمرشدات بعد انتهاء فعاليات المؤتمر الاستثنائي بالكويت لتكون بمثاية ميثاق شرف ومرأه لكل من تدور في ذهنه تساؤلات
البداية سعادة الدكتور عبد الله محمد الطريجي رئيس المؤتمر
سعادة الدكتور عبد الله سليمان الفهد الرئيس الفخري للاتحاد العربى لرواد الكشافة والمرشدات سعادة الاستاذ فتحى محمود فرغلي رئيس اللجنه التنفيذية الاخوه الافاضل مستشار واعضاء اللجنه التنفيذية الساده والسيدات رؤساء الوفود الحضور الكريم
بداية يطيب لي ان ارحب بالضيوف الكرام المشاركين فى هذا المؤتمر متمنيا لهم طيب الاقامة فى بلدهم الثانى دولة الكويت والتوفيق والنجاح في مؤتمرهم هذا
واسمحوا لي أيها الاخوه والأخوات ان اتقدم بخالص الشكر والتقدير وعظيم الامتنان للاخوه الكرام اعضاء مجلس إدارة جمعية الكشافة الكويتية وعلى رأسهم سعادة الدكتور عبد الله محمد الطريجي علي منحى هذا الشرف وهذه الثقه الغالية وترشيحي بالإجماع لمنصب الامين العام للاتحاد العربى لرواد الكشافة والمرشدات
والشكر موصول لكم جميعا إخواني وأخواتي الافاضل رؤساء الوفود المشاركين بهذا المؤتمر
داعيا الله العلى القدير ان يوفقني في اداء هذه المهمه واكمل معكم مسيرة المؤسس الراحل الامير يوسف مصطفي دندن رحمه الله وطيب ثراه
الاخوه والأخوات رؤساء الوفود كونوا على ثقه باني ساكون قريبا منكم ومتعاونا معكم ومستعما لارائكم ومقترحاتكم للارتقاء بالاتحاد والعمل على تحقيق الاهداف المرجوة من تأسيسه من خلال وضع خطة عمل شامله ومتكاملة واستراتيجية مجتمعية جديدة ورؤية واضحه تتناسب مع مكتسبات ومقدرات رواد ورائدات الحركة الكشفية العربية تتجلى فيها معاني العمل الإنساني والتطوعى وتنمية الروح الكشفية والتربوية والترابط والتلاحم وخلقةاجواء إيجابية وعلاقات اخويه جميله وصداقات متينه وسامية
الاخوه والأخوات
سنتواصل بإذن الله مع هيئات رواد الكشافة والمرشدات فى بقية الدول العربيه لتسجيلها في الاتحاد ليحتضن كافة الدول العربية ومساعدتها في الإنضمام لمنظمة الصداقة العالميه ليكون لها الدور الأوسع فى المشاركة الدولية وتعزيز علاقات الصداقة والتعاون الأخوي بين الرواد بشكل أكبر والعمل علي تشجيع عقد إتفاقية التوأمه بينهم
كما سنعمل على زيادة التعاون مع الجمعيات الكشفية العربية ومؤازرتها ودعمها فى جميع المحافل والمناسبة والعمل علي المشاركة فى برامجها وأنشطتها فنحن جزء منها واليها ننتمي وننتسب بالاضافة إلى مد أواصر الصداقه والتعاون مع المنظمات العربية والاقليمية والدولية ذات الاختصاص والعمل علي ايجاد جهات راعية وداعمه لانشطة وبرامج الاتحاد من خلال شراكة استراتيجية فاعلة ذات رؤية واضحة المعالم لخدمة المجتمع وتنمية حركة الرواد
احبتي الرواد والرائدات هذه الجهود لا تأتي ثمارها الا بالعمل الصادق والتعاون المشترك مع الاخوه اعضاء اللجنة التنفيذية فلهم مني كل التحية والتقدير والاحترام على العطاء والجهد البارز والمثمر في وضع الخطه العامه ومتابعة برامجها وأنشطتها
ومن هنا الحضور الكريم اود أن اتقدم بكل الشكر والتقدير لرئيس اللجنة التنفيذيه الأستاذ فتحي فرغلي وللامناء المساعدون الأستاذ حسين سهل عيبان والأستاذه آسيه فتح الله علي الجهود الطبية التي بذلوها خلال الفترة الماضية وتحملوا الاعباء فى إدارة دفة الاتحاد بالتعاون مع مستشار اللجنه سعادة السفير طاهر التومي فله كل الشكر والتقدير ويجب الا ننسى بل نتذكر مستشار اللجنه الفقيد العزيز الخلوق منذر الزميلي داعين الله له بالرحمة والمغفرة وجنات النعيم باذن الله
كما اغتم الفرصه لاقدم شكرى وتقديري أيضا لرؤساء وأعضاء اللجان الفنية المنبثقة التى اجتهدت وتميزت بالمثابره والعطاء فى تنفيذ برامج وأنشطة الاتحاد التى كنت اتابعها عن كثب وشاركت فى بعضها حيث استمرت هذه اللجان بانشطتها دون توقف خلال تداعيات الازمة الوبائيه العالمية عبر تطبيقات البرامج عن بعد
الاخوه والأخوات الرواد والرائدات يسعدنى أن اتقدم بكل الامتنان والثناء والتقدير لرئيس الإتحاد الكشفي للبرلمانيين العرب الدكتور عبد الله الطريجي والامين العام الاستاذ فيصل خزيم العنزي علي البادره الكريمه والسباقه التي اعلنها الإتحاد بتكريم رائد ورائده من كل دولة عربية خلال الملتقي وهذا دليل علي مدي ومساندة الاتحاد العربى لرواد الكشافة والمرشدات فلهم منا كل التحية والشكر والعرفان فى الختام ارسل تحياتي وسلامى لكافة الرواد والرائدات فى الوطن العربي
فيما اكد الامين العام فى حديثه امس علي تكثيف لقاءات التواصل بين الرواد العرب حضوريا بعد غياب طويل بسبب جائحة كورونا علي أن تكون هذه اللقاءات على اوسع نطاق بين الرواد العرب لتشمل المغرب العربي والشرق العربي ودول الخليج وكذلك بعض الدول الصديقة مع مراعاة التكلفة المالية التي تتناسب مع الرواد فيما اشار الى أنه بصدد عقد اجتماعات مع لجان الاتحاد علي أن تكون حضوريا ليتم الاستفادة من الافكار والمعطيات التى تقدم من قبل اعضاء اللجان
اشار السبتي الي انه وجه الدعوه الى انفتاح الرابطات علي المجتمع المحلي للتعارف على اوجه نشاط الرواد من خلال مشاركته فى فعليات الرابطات سواء كانت إحتفالات او مسابقات او رحلات