جين بينغ يدعو إلى بذل جهود مشتركة للسعي نحو السلام

متابعة / محمد حسونه
دعا الرئيس الصيني شي جين بينغ اليوم الأربعاء إلى بذل جهود مشتركة للسعي نحو السلام وحمايته، مشيرا إلى أن الأزمة الأوكرانية دقت جرس الإنذار للبشرية مجددا، وأن حماية السلام هي القضية المشتركة للبشرية جمعاء.
وقال الرئيس شي في كلمة رئيسية افتراضيا في مراسم افتتاح منتدى أعمال بريكس، إن التاريخ أظهر أن الهيمنة وسياسة المجموعة والمواجهات بين الكتل لا تجلب السلام ولا الاستقرار، بل الحرب والصراع.
وأوضح أن الأزمة الأوكرانية دقت جرس الإنذار للبشرية مجددا: سيؤول الأمر بالدول بالتأكيد إلى مصاعب أمنية في النهاية إذا وضعت ثقتها العمياء في مواضع قوتها ووسعت تحالفاتها العسكرية وسعت إلى تحقيق سلامتها على حساب الآخرين.
وفي معرض إشارته إلى أن حماية السلام هي القضية المشتركة للبشرية جمعاء، قال شي إنه فقط إذا كان الجميع يقدرون السلام ويدعمونه ويتذكرون دروس الحرب المريرة ويتعلمون منها، يمكن أن يكون هناك أمل في السلام.
وأوضح “في مواجهة الاضطرابات وعدم الاستقرار في العالم، ينبغي أن نضع في الاعتبار بحزم التطلعات الأصلية لميثاق الأمم المتحدة، وكذلك مهمتنا لتعزيز السلام”.
وحث المجتمع الدولي على التخلي عن عقلية اللعبة الصفرية ومعارضة الهيمنة وسياسة القوة بشكل مشترك، ودعا إلى بناء نمط جديد من العلاقات الدولية يتسم بالاحترام المتبادل والإنصاف والعدالة والتعاون متبادل المنفعة.