دار السلام

زوج ضحية دار السلام يروى تفاصيل جديدة

 

كتبت أمينة حسن توفيق

تعود البداية عندما تلقى المقدم وسام عطية رئيس وحدة مباحث قسم شرطة دار السلام، بلاغًا من الأهالي، يفيد بنشوب مشاجرة داخل أحد الأفران بدائرة القسم، ووجود حالة وفاة ومُصاب.

على الفور انتقل ضباط وحدة مباحث قسم شرطة دار السلام إلى مكان البلاغ، وتبين من خلال الفحص والمعاينة، مقتل سيدة إثر إصابتها بحروق متفرقة بالجسد، وإصابة زوجها، تم نقله إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم
كشفت تحريات الأجهزة الأمنية، أن مشاجرة نشبت بين (طرف أول) كل من المجني عليه وزوجته، و(طرف ثان) عائلة مكونة من 3 أفراد هم (رجل وزوجته وابنهم)، قام على أثرها المتهمون بإشعال النيران في المجنى عليهما ما نتج عنه مصرع السيدة وإصابة زوجها.
وأشارت التحريات إلى نشوب مشاجرة سابقة بين الطرفين منذ العام الماضي، وتم الحكم فيها على المتهمين غيابيًا بالسجن سنة، وعندما علموا بصدور هذا الحكم عليهم، قاموا بالتشاجر معهم مرة أخرى، مما أسفر عن مقتل السيدة وإصابة زوجها.وأشارت التحريات إلى نشوب مشاجرة سابقة بين الطرفين منذ العام الماضي، وتم الحكم فيها على المتهمين غيابيًا بالسجن سنة، وعندما علموا بصدور هذا الحكم عليهم، قاموا بالتشاجر معهم مرة أخرى، مما أسفر عن مقتل السيدة وإصابة زوجها.
وتمكنت قوات الأمن من ضبط المتهمين، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم بالواقعة وتولت النيابة العامة مباشرة التحقيقات والتي أمرت بحبس المتهمين 4 أيام على ذمة التحقيقات، والتصريح بدفن الجثة عقب ذلك.

قد تكون صورة ‏‏شخص واحد‏ و‏نص‏‏